الاسرة

أهم أضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة

Advertisement

 

للعلاقة الحميمة كثير من الفوائد الصحية والنفسية على الزوجين، وذلك لما ينتجه الجسم خلالها من هرمونات لها تأثيراتها الصحية على مختلف وظائف الجسم وتأثيراتها النفسية التي تساعد على زيادة الحب بين الشريكين، إلا أنه توجد أضرار لقلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة، والتي قد تصل حد حدوث مشكلات كبيرة بين الشريكين بسبب التأثيرات السلبية التي تطول الشريكين على لمستوى النفسي، وإليك أهم أضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة.

أضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة

 

 

 

Advertisement

لممارسة العلاقة الحميمة فوائدها على الشريكين، وقلة ممارستها قد يتسبب في أضرار صحية تطولهما، وهنا ستتعرفين على أهم أضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة:
  • زيادة اضطرابات الدورة الشهرية وآلام الحيض، حيث أن ممارسة العلاقة الحميمة له فوائده في تخفيف آلام الحيض وتقليل حدة انقباضات الرحم وهو ما يساعد على خروج دم الحيض بسهولة بآلام أقل، وقلة ممارسة العلاقة الحميمة يتسبب في زيادة آلام الحيض.
  •  الاضطرابات المزاجية، وتحدث الاضطرابات المزاجية للمرأة بسبب قلة ممارسة العلاقة الحميمة، حيث أن من أهم فوائد الممارسة هو تحسين الحالة المزاجية نتيجة ما يفرزه الجسم من هرمونات تساعد في ذلك، وقلة ممارسة العلاقة الحميمة يتسبب في ضعف هذه الهرمونات وهو ما ينعكس بالطبع على الحالة المزاجية.
  • زيادة التوتر، فمن المتعارف عليه أن العلاقة الحميمة تعمل على تقليل حدة التوتر الناتج عن الأسباب الاجتماعية المختلفة، وقلة ممارسة العلاقة الحميمة يزيد من التوتر ويعطي مساحة أكبر للقلق والمخاوف وهو ما قد يؤثر على العلاقة الزوجية بشكل عام.
  • التأثير رالسلبي على الذاكرة، حيث أثبتت بعض دراسات أن لممارسة العلاقة الحميمة تأثيرها الإيجابي على الذاكرة وصحة الدماغ، وقلة ممارستها يتسبب في عدم حصول الدماغ على هذه الفوائد وبالتالي التأثير على وظائفها وصحتها.
  • جفاف المهبل، حيث قد ينتج عن عدم ممارسة العلاقة الحميمة بشكل منتظم إلى حدوث مشكلات جفاف المهبل، وقلة الإفرازات، وهو ما ينتج عنه التهابات وآلام شديدة عند ممارسة العلاقة الحميمة على الفترات المتباعدة.
  • زيادة الشعور بالانفصال النفسي بين الزوج ولزوجة، حيث أن العلاقة الحميمة تساعد في إفراز الهرمونات المسئولة عن الحب، والتي تساعد في تقوية الروابط النفسية بين الشريكين، ومن أهم أضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة بين الشريكين هو زيادة الشعور بالتباعد النفسي، وشعور المرأة بالوحدة في بعض الأوقات.

 

علاقات وثقافة جنسية | فوائد ممارسة العلاقة الحميمة في الشتاء وأفضل الأوضاع

إليك فوائد العلاقة الحميمة في الشتاء وأفضل الأوضاع

اقرأي المزيد ..

 

فوائد ممارسة العلاقة الحميمة

بعد أن تعرفت على أهم أضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة، فتعرفي على الفوائد التي يحصل عليها الجسم عند ممارستها بانتظام، وما هي تأثيراتها الإيجابية على الصحة الجسدي والنفسية بشكل عام.
  • تساعد في التخلص من الوزن الزائد، فبعض الأشخاص يفضلون الذهاب إلى النادي الصحي لأداء بعض التمارين صباحا قبل الذهاب إلى العمل، فإذا كنتِ من هؤلاء الأشخاص وشعرت بالكسل في إحدى المرات فبإمكانك ممارسة العلاقة الحميمة بدلا من عمل التمارين. بعض الدراسات الحديثة أثبتت أن ممارسة العلاقة الحميمة تحرق من 100 إلى 200 سعر حراري.
  • زيادة إفراز الهرمون المسئول عن مشاعر الحب، عند ممارسة العلاقة الحميمة يفرز الجسم هرمون الأوكسيتوسين المعروف بهرمون الحب أو العناق، وهو الهرمون الذي يعمل على زيادة القرب من ناحية العاطفة والمشاعر بين الرجل والمرأة، تماما كما يفعل عندما يفرز هذا الهرمون أثناء رضاعة الأم لإبنها الصغير فيزداد الترابط بينهم.

 

  • تعمل على زيادة شعور الثقة بالنفس، خاصة إذا كانت العلاقة قائمة  على االتفاهم والتوافق  بين الشريكين، فإنك ستجدين أن ثقتك بنفسك على مدار اليوم ستكون في أعلى حالاتها، ستشعرين بأنك جذابة وجميلة وستزداد ابتسامتك وسعادتك طوال اليوم. 
  • تقوية جهاز المناعة، فممارسة العلاقة الحميمة يساعد على تقوية جهاز المناعة لديك، خاصة في فصل الشتاء وإذا كنتي ممن يصابون بالبرد لفترات طويلة، فاعتماد ممارسة العلاقة، خاصة  في الصباح، بإمكانها حماية جسدك من الإصابة بنزلات البرد والأمراض الفيروسية والبيكترية الأخرى.

 

  • تحسين الحالة المزاجية، حيث أنه في أثناء العلاقة يفرز هرمون الإندروفين وهو أحد الهرمونات المسئولة عن الشعور بالسعادة شأنه شأن هرمون السيريتونين، وهو ما يساعدك في تخطي حالة الشعور بالاكتئاب ويساعدك في تحسين مزاجك.
  • تقلل التوتر، فممارسة العلاقة الحميمة لها دور مهم في تقليل التوتر والضغط العصبي، لذلك فهي مهمة ومفيدة لتقليل أعراض الاكتئاب والتوتر الناتجة عن الأسباب المختلفة والتي يصاب بها كثيرين.

 

 
  • تقليل الآلام، فممارسة العلاقة الحميمة يعمل على تقليل الشعور بالألم الناتج عن الصداع أو تقلصات المعدة.
 
بعد التعرف على فوائد وأضرار قلة ممارسة العلاقة الحميمة على المرأة، فاحرصي على أن تكون علاقتك الحميمة مع الشريك تسير بشكل منتظم دون فترات طويلة متباعدة ليحصل جسم كل منكما على الفوائد الصحية المتعددة.
 
علاقات وثقافة جنسية | 6 نصائح لزيادة طول مدة العلاقة الحميمة

6 نصائح لزيادة طول مدة العلاقة الحميمة والاستمتاع بها

اقرأي المزيد ..

علاقات وثقافة جنسية | 5 نصائح للتغلب على الخجل في العلاقة الحميمة

نصائح للتغلب على الخجل في العلاقة الحميمة وتجنب التوتر

اقرأي المزيد ..

علاقات وثقافة جنسية | أوضاع حميمة لا يجب أن تحدث خلال الحمل

أوضاع تجنبيها في أوقات معينة من الحمل

اقرأي المزيد ..

Source: E7kky.com

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق