الاتحاد الأوروبي يدعو إسرائيل لإنهاء الصراع مع الفلسطينيين

0

أمستردام- سبوتنيك. وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، في إيجاز صحفي عقب اجتماعات المجلس الأوروبي، “قابلت وَزير الخارجية الإسرائيلي وناقشنا الوضع في المنطقة والاتفاق النووي الإيراني لدينا بداية جديدة لتعزيز علاقتنا”.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يلتقي الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط في القاهرة - سبوتنيك عربي, 1920, 11.07.2021

الرئيس الفلسطيني يهنئ نظيره الإسرائيلي بتولي مهام منصبه

وتابع: “نشدد على أهمية أمن إسرائيل وندعمه، وندين الإرهاب، وفي الوقت ذاته، نتوقع من إسرائيل أن تنهي النزاع، وأن تجد حلولا مع الفلسطينيين”.

من جانبه، قال وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، إن الظروف الحالية غير مواتية لاتفاق سلام مع الجانب الفلسطيني.

وقال في كلمته أمام اجتماع مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، ونقلتها إذاعة الجيش الإسرائيلي، “ليس سرا أنني أؤيد حل الدولتين، ولكن للأسف هذا غير ممكن حاليا”.

وأضاف: “إذا كانت هناك دولة فلسطينية – يجب أن تكون ديمقراطية لحفظ السلام… نحن بحاجة إلى تحسين حياة الفلسطينيين”.

يذكر أن المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية توقفت، في نهاية نيسان/أبريل 2014، دون تحقيق أي نتائج تذكر بعد تسعة أشهر من المباحثات برعاية أمريكية وأوروبية، بسبب رفض إسرائيل وقف الاستيطان، وقبول حدود الرابع من حزيران/يونيو 1967، أساسا للمفاوضات، والإفراج عن معتقلين فلسطينيين قدماء في سجونها.

وجرى الشهر قبل الماضي، وعلى مدى أحد عشر يوما، تصعيد بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة بدأ على خلفية اقتحامات وإغلاقات للمسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة، إلى جانب محاولات إسرائيلية لتهجير أسر فلسطينية من منازلها في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة؛ في خطوة ندد بها المجتمع الدولي، باعتبارها مخالفة للقوانين الدولية.

وخلف القصف الإسرائيلي لقطاع غزة والمواجهات بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين في الضفة الغربية، وإطلاق الفصائل الفلسطينية الصواريخ باتجاه إسرائيل، 243 قتيلا من الجانب الفلسطيني، و13 قتيلا من الجانب الإسرائيلي، فضلا عن تدمير واسع للقطاع. ولاحقا جرى التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار برعاية مصرية.

Source: sputniknews.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد