الدوار الناجم عن الاضطرابات التيهية Vertigo Caused By Labyrinthine Disturbances

0

دوار الوضعية الانتيابي السليم:

قد تكون نوب الدوار التي تحدث مع حركات معينة للرأس عند المرضى الكهول ناجمة عن وجود مادة متنكسة تؤثر على الجريان الحر للمف الداخلي في التيه (تحصي القبيبة Cupulolithiasis). تستمر كل نوبة من الدوار عدة ثوان لكن يصبح المرضى غالباً بحالة كرب Distressويعارضون تحريك رؤوسهم وهذا قد يؤدي بدوره لإحداث صداع نم من النوع التوتري Tension. كذلك فإن نوبات فرط التهوية الثانوية والمظاهر الاكتئابية المرافقة شائعة أيضاً. قد يحدث دوار الوضعية أيضاً بعد أذيات الرأس الارتجاجية Concussive Head Injuries.

 

داء مينيير Meniere’s Disease:

وهو سبب للدوار التيهي يتم تشخيصه على الأرجح بسهولة كبيرة. يتظاهر المرضى عادة في البداية بالطنين وتشوش السمع Distortedثم تتطور نوب اشتدادية من الدوار يسبقه حس الامتلاء في الأذن. يظهر الفحص السريري في هذه الحالة فقد سمع حسي عصبي في الجهة المصابة.

 

يمكن في حالة الأسباب التيهية للدوار التخلص من الأعراض باستخدام المهدئات الدهليزية Vestibular Sedatives (مثل السيناريزين Cinnarizineوالبروكلورر بيرازين Prochlorperazineوالبيتاهستين Betahistine)، أما دوار الوضعية فيمكن تحسينه بالتمارين التي تصمم لتعويد الآليات المركزية على الإشارات غير المناسبة من التيه. يجب تحويل المرضى المصابين بأعراض معندة إلى أخصائي الأنف والأذن والحنجرة من أجل التقييم.

 

المصدر: بوابة الصحه 

Source: Annajah.net
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد