“الصحة العالمية” تمد مصر بكواشف لرصد المصابين بالكورونا

0
"الصحة العالمية" تمد مصر بكواشف لرصد المصابين بالكورونا

مؤتمر منظمة الصحة العالمية

كتب – أحمد كُريّم:

أعلنت منظمة الصحة العالمية، عن إمداد مصر بالكواشف الطبية، التي تمكنها من إجراء الاختبار، لاكتشاف الحالات المصابة بالكورونا، ضمن 4 دول في إقليم شرق المتوسط.

جاء ذلك، خلال مؤتمر صحفي نظمه المكتب الإقليمي لدول الشرق المتوسط للمنظمة، ومكتب المنظمة في مصر، وتم إذاعته في بث مباشر من مقر المنظمة بجنيف، ومقرها في مصر.

ومن جانبه، قال الدكتور جون جبور، مدير مكتب الصحة العالمية في مصر، إن مصر طلبت الحصول على 2000 كاشف، للكشف عن الحالات المصابة بالكورونا، موضحًا أن هذه الكواشف سيتم وضعها في معامل التحاليل المركزية بوزارة الصحة.

وأضاف جبور أنه سيتم إمداد مصر بدفعات أخرى الفترة المقبلة، مشيرًا إلى أنها من أفضل الدول في التعامل مع الأوبئة، حيث شهدت العديد من الفيروسيات، مثل السارس والإيبولا، واستطاعت التعامل معها، ومنعت دخولها البلاد.

وأوضح مدير مكتب الصحة العالمية أن المنظمة على تنسيق تام مع كل الحكومات، ولا سيما الحكومة المصرية، حيث تم إعطاء المشورة الفنية اللازمة وسرعة مشاركة المعلومات بين الجانبين، مؤكدًا أن مصر خالية من أي حالات مصابة بالفيروس.

وفي سياقٍ متصل، أكدت الدكتورة داليا سمهوري، مدير برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية بالمكتب الإقليمي، أن أعراض فيروس كورونا تتشابه مع أعراض نزلات البرد المتمثلة في السعال الجاف، الرشح، آلام العظام، مضيفًا أن المرضين ينتقلان عن طريق الرذاذ الصادر عن الشخص المصاب، مع العلم أن وجه الاختلاف بينهما، هو أن أعراض كورونا تتطور بسرعة.

وأشارت سمهوري إلى عدم توافر لقاح أو علاج محدد لهذا الفيروس الغامض، مضيفةً أن الكورونا أقل من السارس في معدل الانتشار، حيث تصل معدل وفياته إلى 2.2٪، وهو أقل من معدل الفيروسات الأخرى.

وكشفت مدير برنامج الاستعداد للطوارئ عن تشكيل المنظمة لـ١٠ فرق علمية، تضم كل الخبراء من الأطباء على مستوى العالم، للتعامل مع كورونا، والقيام بالبحث العلمي، للوصول إلى أدوية ولقاحات لهذا الفيروس الغامض.

Source: elconsolto.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد