العقود الآجلة للخام الأمريكي تنهار أكثر من 94 % إلى 1 دولار للبرميل

Advertisement

وتراجعت عقود خام “نايمكس” الأمريكي تسليم مايو/ أيار بنسبة 94% إلى 1.04 دولار للبرميل، وهي أكبر وتيرة هبوط منذ بدء تداول هذه العقود عام 1983، كما يعد هذا السعر هو الأدنى على الإطلاق.

يتزامن ذلك مع ضغوط الجائحة على الاقتصاد العالمي وتهديدها بمحو عقد كامل من نمو الطلب، وتسببها في تسريح الملايين من وظائفهم، ومحو مئات مليارات الدولارات من القيم السوقية للشركات.

لكن العوامل الفنية لعبت دورًا في تراجع أسعار العقود الآجلة لشهر مايو/ أيار، والتي تنتهي صلاحيتها غدًا الثلاثاء، الأمر الذي دفع المتداولون لبيعها بشكل سريع، ومع ذلك فإن عقود تسليم شهر يونيو/ حزيران لم تسلم من الخسائر وتراجعت بنسبة 13% إلى 21.80 دولار للبرميل، حتى الآن.

منذ بداية العام، تراجعت أسعار الخام بأكثر من 80%، أو 50 دولارًا للبرميل، بفعل التداعيات الناجمة عن تفشي الفيروس التاجي وانهيار اتفاق “أوبك +” الشهر الماضي، قبل تدارك المنتجين للأمر هذا الشهر وإقرارهم حصة خفض تاريخية. يرى المحللون أن الاتفاق جاء متأخرًا ما سمح بتمرير كميات ضخمة من المعروض إلى السوق.

Source: sputniknews.com

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق