المخاطر الميكروبيولوجية المرتبطة باللحوم

0

وعلى مستوى عالمي تقدر منظمة الصحة العالمية أن مالا يقل عن 10% من سكان العالم يصابون سنويا بهذه الأمراض. في المملكة تشير إحصائيات وزارة الصحة أنه في عام 1416 هـ شكلت اللحوم ما نسبته 50% من مجمل حالات العدوى والتسممات الغذائية، شكلت لحوم الدجاج ما نسبته 37% ، بينما شكلت بقية أنواع اللحوم ما نسبته 13%، وفي مدينة الرياض أشارت إحصائيات أمانة مدينة الرياض عن حوادث التسمم الغذائي علم 1416هـ أن اللحوم كانت مسئولة عن حوالي 81% من مجمل حوادث العدوى و التسممات الغذائية بينما بقية أنواع اللحوم أسهمت فقط بما نسبته 19%. وتشير نفس الإحصائية إلى أن لحوم الدواجن كانت مسئولة عن 67% من الحوادث المرتبطة باللحوم .

تتراوح خطورة هذه الأمراض ما بين خفيفة تزول أعراضها خلال يوم أو يومين بدون مضاعفات مثل الإصابة بسم المكورات العنقودية الذهبية Staphylococcus Aureus وأمراض خطيرة لها مضاعفات بالغة الخطورة أحيانا كالجفاف والفشل الكلوي كما هي الحال في حالة الإصابة ببكتيريا القولون E. Coli O 157 H 7 ، وقد تؤدي إلى الوفاة أحيانا كما في التسمم البوتشيليني C. Botulinum.
 
وفيما يلي قائمة بأهم الميكروبات الممرضة التي يمكن أن تنتقل عن طريق اللحوم :
         المكورات العنقودية
         السالمونيلا
         كامبيلوباكتر
         بكتيريا القولون البرازية الممرضة
         كلوستريديوم بيرفرنجنس
         كلوستريديوم بوتشيلينوم
 
ومن الطفيليات :
         Taenia Saginata
         Taenia Solium
         Trichinella Spiralis
 
ومن الفيروسات :
         التهاب الكبد الوبائي Hepatitis A (القشريات)
 
إبراهيم بن سعد المهيزع

المصدر : موقع البيطرة العربيه

Source: Annajah.net
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد