إسلام

المنزل الذكي

المنزل الذكي

المنزل الذكي

‘);
}

التكنولوجيا الحديثة

الملايين من الناس يواجهون تحدياتٍ عديدةً في حياتهم اليومية، يُمكن أن تصبح أسهل من خلال تنفيذ الحلول التكنولوجية المناسبة، ومن هذه الحلول توفر فرصًا متنوعةً لأنشطة اقتصادية مستقلة إلى جانب الحاجة الملحة لتحسين الدخل، والتكنولوجيا الحديثة تهدف لتطوير حلول واعدة يمكن الوصول لها وتعزيز التنفيذ الناجح لها على أساس تحسين سبل الحياة وتسهيلها، ويُعد المنزلُ العنصرَ الأساسيَّ في الحياة للراحة، وهو الموطن الأساسي لأي إنسان، لذلك ظهرت العديد من الوسائل التكنولوجية الحديثة التي جعلت المنزل أكثر راحةً لساكنيه وأكثر سهولةً وذكاءً.

‘);
}

المنزل الذكي

المنزل الذكي هو أي منزل توجد فيه تقنيات تجعل بعض الأجهزة والأدوات الكهربائية الموجودة تعمل تلقائيًّا ليصبح استعمالها أسهل وتسهل الحياة عمومًا، المنازل الذكية لا تشبه بعضها بل تختلف من منزل لآخر حسب اختلاف الشركة المنتجة، ومن أبسط الأمثلة على التكنولوجيا الموجودة داخل المنازل الذكية ما يأتي[١][٢][٣]:

  • كاميرات المراقبة، إذ ستراقب المنزل من الخارج حتى في الوضع الليلي، وسترسل حساسات الحركة تنبيهًا من نظام الأمان عند حدوث أي حركة حول المنزل، وتميز هذه الحساسات الفرق بين الحيوانات الأليفة واللصوص وما إلى ذلك، وبالتالي ستعرف ما إذا كانت تُوجد مشكلة في المنزل.
  • يمكن التحكم بكافة أجهزة المنزل الذكية عن طريق الهاتف أو الجهاز اللوحي الخاص بك من أي مكان داخل المنزل أو خارجه.
  • فتح باب الكراج أوتوماتيكيًّا عند اقترابك من المنزل.
  • الإضاءة الموجودة في الغرف تعمل بمجرد دخولك إلى الغرفة وتطفأ بمجرد خروجك منها.
  • أن يبدأ جهاز التكييف والتبريد بالعمل عند اقترابك من المنزل لتجد منزلك دافئًا أو باردًا فور دخولك إليه.
  • فتح الستائر تلقائيًا في ساعة محددة من الصباح لدخول الشمس إلى الغرفة بأسلوب ناعم لتوقظ النائم.
  • وجود روبوتات منزلية تساعد على التنظيف وإدارة المنزل.
  • وجود المراحيض الذكية التي تفحص الفضلات الخاصة بالمستخدم وإعطاء تقرير حولها وحول صحة المستخدم، كما يمكن التحكم بدرجة حرارة الماء والتدفئة لاسلكيًا.
  • إعطاء الأوامر لأجهزة التحكم بالتحدث إليها لتنفيذ المطلوب.

يُعدّ المنزل الذكي جزءًا أساسيًا من الرفاهية والدلال، والكثير يرغب بامتلاك هذا النوع من المنازل الذي قد يكون الملاذ الأساسي للراحة والاستجمام، لذلك اهتمَّت الكثير من الشركات العالمية بتطوير هذا النوع من المنازل، وهذا وضع بديهي لتأثير هذه التكنولوجيا على الاقتصاد لأي شركة ساهمت في تطويرها[٢].

حقيقة تقنيات المنزل الذكي

وُجِدت العديد من هذه التقنيات ولكن انتشارها كان بسيطًا نوعًا ما منذ العام 1975، مثل تقنية X10، إذ طُوِّرت هذه التقنية من قِبَل شركة اسكتلندية، لنقل الأوامر بين الأجهزة الكهربائية عن طريق التوصيلات الكهربائية الداخلية والموجودة مسبقًا في الجدران مثل إضاءة المصباح في وقت محدد، لكن لم تنتشر هذه الفكرة لضعفها العملي، إذ إن الأوامر المبرمجة قد لا تنفذ فعليًا بسبب ضعف في التوصيلات الكهربائية بسبب طول المسافة المقطوعة للتنفيذ، كما أن الكهرباء والمقاييس الكهربائية تختلف من بلد لآخر لذلك لم تنجح هذه التقنية في العديد من البلدان.

وُجِدَت تقنية سُمِّيت بـ Z-Wave وأخرى عُرِفَت بـ ZigBee، وهي تقنية لا سلكية تعتمد على نقل الأوامر باستخدام موجات الراديو، إذ إنَّ الأجهزة الذكية ستتواصل مع بعضها عن طريق هذه الموجات، وتُعد هاتان التقنيتان نوعًا من أنواع الشبكة الحاسوبية، لكن لم تنتشر هذه التقنية أيضًا بسبب اختلاف ترددات موجات الراديو من بلد لآخر مما يجعلها لا تناسب الأجهزة في بلد أخرى[٤].

أفضل أنظمة المنازل الذكية

تُعدّ أنظمة المنازل الذكية وما يتبعها من تقنيات وأجهزة مثيرةً للإعجاب وتلبي متطلبات جميع الأفراد أكثر من أي وقت مضى، فلم يعد على سبيل المثال استخدام نظام المساعدة الذكي مقتصرًا على معرفة أحوال الطقس أو أقرب مطعم بيتزا بالقرب منك، وغيرها من الأشياء التي توفر شعورًا بالراحة، إذ أصبح بإمكان الأجهزة الذكية تنظيم الكثير من الأمور الرائعة كشواء دجاجة للعشاء مثلًا أو طلب إطفاء الأنوار لإضفاء أجواءٍ شاعريةٍ في غرفة المعيشة أثناء مشاهدة فيلمك المفضل.

أصبحت تعالج مهام أكثر جديةً وليست مجرد رفاهية، إذ أصبح بالإمكان التحكم بأمان المنزل عن بعد وأنت خارج المنزل، والكثير من الاحتياجات الأساسية، وقبل الدخول في أنظمة المنازل الذكية لا بد من إيضاح الفرق بينها وبين الأجهزة الذكية، فالنظام الذكي هو مركز القيادة الشامل الذي يتحكم بمنتجاتك وتقنياتك الفردية وأمثلة عليها Alexa أو Google Assistant، وكشيء أساسي النظام الذكي هو الذي تتحدث إليه عندما تريد تنفيذ أمر معين، أما الأجهزة الذكية فهي منتجات فردية تتبع النظام الذكي ومن الأمثلة على الأجهزة الذكية مصابيح الأمازون Echo أو Philips Hue[٥].

فيما يأتي أبرز أنظمة المنازل الذكية لعام 2019، ويمكن لكل مستخدم تحديد أيها تلبي احتياجه وتناسبه أكثر من الأخرى، فعند التفكير في شراء نظام المنزل الذكي لا بد من رؤية المراجعات والآراء بشأنه، إذ تُسهل عملية البحث وتمنح المراجعات سلبيات وايجابيات النظام ومدى جودته، وعدد المنتجات والتقنيات التي يمكن توصيلها بالنظام، أو هل الأجهزة المتوفرة في البيت مسبقًا متوافقة مع النظام الجديد أم لا، ومعظم أنظمة المنزل الذكي الجيدة تكون مدعومةً بأحدث التقنيات وتقدم قائمةً طويلةً من إمكانيات التكامل من طرف ثالث، فمثلًا يتصل Amazon’s Alexa وGoogle Assistant بمنظمات الحرارة الذكية مثل Nest of Ecobee4، وسيعمل المنزل الذكي بسلاسة وسهولة أكبر كلما كانت جميع الأجهزة موصولةً ببعضها البعض جيدًا، وسنذكر أفضل أربعة أنظمة ذكية للمنازل كالآتي[٥]:

  • أمازون أليكسا: مع أكثر من عشرين ألف قطعة ذكية من طرف ثالث، تُعد أليكسا واحدةً من أفضل الأنظمة التكنولوجية للمنازل الذكية الشاملة والمتوفر حاليًا، وأليكسا أصبحت اليوم ضمن الكثير من الأجهزة الذكية مثل أجهزة التلفاز مثل Fire TV، ومنظمات الحرارة مثل Ecobee4، بالإضافة إلى أنها تسهل الوصول والتحكم بجميع أجهزة المنزل، ونظرًا لأن شركة أمازون تُعد اليوم واحدةً من أفضل الأنظمة وأكثرها انتشارًا في المجال الصناعي، فإن معظم المنتجات والأجهزة الذكية تتصل بسهولة بها، وتشمل هذه المنتجات منتجات سامسونج، ونيست، وفيليبس، ولمعرفة ما إذا كانت أليكسا ستعمل مع جهاز معين، ابحث فقط عن وسم “Works with Amazon Alexa”، كما تمتلك عملياتٍ تكامليةً مع أطراف خارجية أكثر من أي نظام آخر.
  • مساعد جوجل Google assistant: ويأتي في المركز الثاني بعد نظام أليكسا مباشرةً مساعد جوجل، وعلى الرغم أن مساعد جوجل يضمن عددًا أقل من التقنيات والأجهزة من الجهات الخارجية إلا أنه في كثير من الأحيان يساعد في الإجابة على الأسئلة أكثر من أليكسا، نظرًا لامتلاكه لملكية جوجل لمحرك البحث الخاص بها، ووفقًا لأبحاث قامت بها وكالة دنتسو 360i الرقمية توصلت إلى أن مساعد جوجل كان أكثر دقةً وحرفيةً بإعطاء الإجابة الصحيحة بخمس مرات أكثر من أليكسا، ومن ناحية فهم الناس والتحدث معهم طبيعيًا فإن مساعد جوجل يتغلب على أي نظام آخر.
  • Wink Hub 2: تُوصف بأنها أول منزل ذكي صُمِّم للمستهلك العادي، ويُشتق اسمها من Wink بمعنى غمزة وHub بمعنى محور أو مركز، وعلى عكس أليكسا ومساعد جوجل، Wink Hub 2 ليس لديها الولاء للماركة، مما يسمح باختيار وانتقاء مختلف المنتجات والأجهزة الذكية من جميع الأصناف والعلامات التجارية ودمجها ببعضها البعض مع النظام بكل سهولة، كما يدعم Wink Hub 2 بروتوكولات المنزل الذكي بما في ذلك البلوتوث 4.0، وهي أكبر منتج لمنتجات السلامة من الحرائق[٦]، والـ Wi-Fi، والـ Z-Wave والكثير، وإن كنت تريد إنشاء منزل ذكي متكامل ويشمل المطبخ وأجهزته كذلك، فإن وينك هوب 2 سيكون هو الخيار الأمثل والأفضل.
  • سامسونج SmartThings Hub: يجمع نظام سامسونج الذكي بين مجموعة كبيرة من الأجهزة والتقنيات الذكية من مختلف العلامات التجارية، ويشمل ذلك منظمات الحرارة الذكية وأجهزة توجيه الواي فاي، وأجهزة الأمان والمصابيح الكهربائية، كما يحصل المستخدمون الذين يستخدمون النظام الذكي على حامل جدار SmartThings Hub وهو جهاز يمكنهم من الوصول الكامل إلى الأجهزة الذكية المتصلة بالنظام من خلال تطبيق SmartThings على أبل ستور أو من خلال جوجل بلاي، إذ قامت SmartThings Hub من سامسونج بتطوير الكثير من عروض الأجهزة الذكية الخاصة بها، على مدار الأعوام القليلة الماضية، ونمت مجموعة منتجات Hub مؤخرًا واشتملت على قابس SmartThing Wi-Fi وSmartThings Lightbulb وكاميرا SmartThings، والجدير بالذكر أنه يمكن من خلال SmartThings Hub دمج وAmazon Alexa أو Google Assistant في النظام.

المراجع

  1. MOLLY EDMONDS ,NATHAN CHANDLER، “How Smart Homes Work”، howstuffworks, Retrieved 2019-10-23. Edited.
  2. ^ أب Joseph Flynt (2019-03-06), “What are Smart Blinds and Curtains and Why Every Home Should Have Them”، 3dinsider, Retrieved 2019-10-23. Edited.
  3. “Smart home – the intelligent bathroom”, villeroy, Retrieved 2019-10-23. Edited.
  4. MOLLY EDMONDS ,NATHAN CHANDLER، “How Smart Homes Work”، howstuffworks, Retrieved 2019-10-23. Edited.
  5. ^ أب cforsey1, “The 13 Best Smart Home Devices & Systems of 2019″، hubspot, Retrieved 2019-10-24. Edited.
  6. “About Kidde”, kidde, Retrieved 2019-10-24. Edited.

Source: hyatoky.com

مواد متعلقة بالمقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

إغلاق
إغلاق