“الوفاق” تقصف غرفة عمليات لقوات حفتر.. وتفتح محاور جديدة

0
"الوفاق" تقصف غرفة عمليات لقوات حفتر.. وتفتح محاور جديدة
الوفاق أطلقت عملية ضد قوات حفتر الرافضة لهدنة أممية للتفرغ لمواجهة كورونا- بركان الغضب

أعلنت قوات الحكومة الليبية، الاثنين، استهداف غرفة عمليات تابعة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، في قصف جوي لعدة مواقع بمدينة صبراتة، غربي العاصمة طرابلس.

وقال الناطق باسم قوات حكومة الوفاق الوطنى، المعترف بها دوليا، محمد قنونو، بحسب المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب على “فيسبوك”:  “إنه تم استهداف غرفة عمليات تابعة لمليشيات حفتر في صبراتة”، دون مزيد من التفاصيل.

وأفادت مواقع محلية، بأن قوات الوفاق فتحت محاور قتال جديدة، قرب صبراتة ومحورا آخر في الوطية والزاوية.

 

وتهاجم قوات الوفاق مدينة صرمان، وتخوض مواجهات مع قوات حفتر شرق المدينة الواقعة غرب طرابلس.

والأحد، أعلنت قوات الحكومة الليبية، مقتل 35 على الأقل من قوات حفتر، إثر إحباط هجومها على منطقة أبو قرين، جنوب مدينة مصراتة الاستراتيجية (200 كلم شرق طرابلس). 

وقال مصدر عسكري تابع للوفاق، إن قوات الحكومة الليبية بسطت سيطرتها على منطقة أبوقرين، بعد سيطرة قوات حفتر عليها لساعات، مدعومة بمرتزقة من تشاد والسودان. 

ورغم إعلانها، في 21 آذار/ مارس الماضي، الموافقة على هدنة إنسانية للتركيز على جهود مكافحة فيروس كورونا، الذي أصاب 25 شخصا في ليبيا حتى الآن، إلا أن قوات حفتر، تواصل خرق التزاماتها بقصف مواقع مختلفة بالعاصمة.

 

قوات حفتر تقر بسقوط طائرة

 

وفيما أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية إسقاط طائرتين تابعتين لقوات حفتر، أقرت الأخيرة بسقوط طائرة ومقتل طاقمها.

وخلال مؤتمر صحفي عقد في مدينة بنغازي، قال اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم قوات حفتر: “فقدنا في العمليات الجوية في أبو قرين، طائرة لسلاح الجو قتل طاقمها المكون من 3 عسكريين هم عبد السلام الدرسي وخالد العبيدي وعادل الزوي”.

ويبدو من عدد أفراد الطاقم أن الطائرة التي أسقطت مروحية، الأمر الذي يؤكده بيان للمتحدث باسم قوات حكومة الوفاق الليبية العقيد محمد قنونو، حيث أفاد بإسقاط طائرتين فوق منطقة بوقرين، واحدة مسيرة، وثانية مروحية من طراز “مي – 35″، قتل طاقمها.

 

Source: Arabi21.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد