تفاقم ظاهرة الاحتباس الحراري

0

وقال بن هادو :” إن متوسط سُمك الجليد الذي يغطيالقطب الشمالي يبلغ 1.8 متراً، ما يعني أنها طبقة تكونت أثناء فصل شتاء عام واحد وليس طبقات متعددة  تراكمت عبر السنوات، كما هو الحال في السابق.”

كما كشفت مجموعة من البحوث قامت بها “جامعة أوكسفورد” أن الوتيرة الحالية لذوبان ثلوج القطب، ترجح اختفاء الثلوج خلال العشرسنوات المقبلة مما سيتيح للسفن عبور المحيط المتجمد.
ومن المتوقع أن يولد ذوبان الجليد ظاهرة مناخية متطرفة أخرى مع تغيير أمواج المحيط وانبعاث المزيد من غازات الدفيئة المحبوسة بينطبقات الجليد.
 
ومن المقرر تقديم تلك النتائج إلى مؤتمر المناخ فيكوبنهاغن المقرر عقده في ديسمبر، كأدلة أضافية تدعم مطالب ضرورة خفض العالم للانبعاثات الحرارية للحيلولة دون ذوبان جليد القطب المتجمدة بوتيرة أسرع.
 
وكان خبراء قد حذروا في وقت سابق بأن الاحتباس الحراري الذي قد بلغ نقطة الذروة في منطقة القطب الشمالي، متسبباً بذوبان البحيرات وتقلصها إلى ثاني أدنى مستوى لها منذ 30 عاماً.
 
وبالرغم من ذوبان البحيرات الجليدية في موسم الصيفو إعادة تجمدها في موسم الشتاء، إلا أنها وفي السنوات الأخيرة قد شهدت فقدان الكثيرمن كثافتها بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري.
 
 
 المصدر: موقع الوكالة العربية للأخبار العلمية
 
Source: Annajah.net
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد