علاقة مرض الاكتئاب بنقص الوزن

0

تختلف العلاقة بين نوبات الاكتئاب والتغيرات المرتبطة بالوزن بشكل كبير من شخص لآخر، فقد يتسبب الاكتئاب إلى زيادة الوزن عند بعض الأشخاص من الوزن بينما قد يفقد آخرون الوزن، حيث يؤثر الاكتئاب على نمط الأكل والنوم على الرغم من أن هناك بعض الأفراد يتناولون كمية كبيرة من الطعام ولكنهم يستمروا في فقدان الوزن أثناء الاكتئاب.

 الاكتئاب: هو أحد الامراض الخطيرة والمميتة والتي أصبحت من الأمراض الأكثر شيوعا بين الكثير من الأشخاص على مختلف أعمارهم وظروفهم.

من أعراض الاكتئاب:
– يمكن للاكتئاب أن يتسبب في مجموعة متنوعة من الأعراض التي قد تتراوح من أعراض خفيفة إلى أعراض شديدة، وقد يكون الاكتئاب نفسه خفيفًا أو مؤقتًا أو حادًا ومستمر، وقد يعاني بعض الناس من أعراض اكتئاب شديد على مدى سنوات أو عقود.

ومن بعض أعراض الاكتئاب الإكلينيكي وهو المصطلح المستخدم لأشكال حادة ومستمرة من الاكتئاب وتشمل الحزن الشديد المستمر، ومشاكل في النوم، وفقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية المعتادة، والشعور بالتعب ، وتأتي للمصاب بعض الأفكار الانتحارية، وقد يعاني من زيادة الوزن أو بنقص الوزن.

علاقة مرض الاكتئاب بنقص الوزن:
– للاكتئاب علاقة وطيدة بنقص الوزن خاصة إذا كان الاكتئاب يؤثر على انتظام النوم، مما يساهم في إنقاص الوزن حتى وإن كان المصاب يتناول كميات كبيرة من الطعام،  وذلك على حسب تقرير تم نشره في عدد فبراير عام 1997 من مجلة جمعية الحمية الأمريكية، وينص التقرير أن الشخص المستيقظ من النوم يقوم جسمه بحرق عدداً كبير من السعرات الحرارية .

وفي دراسة أخرى على بعض الاشخاص، كان متوسط السعرات الحرارية التي تم حرقها أثناء النوم 2.360 في اليوم، ويصل متوسط الحرق بعد الاستيقاظ 2529 يوميا، ولأن الاكتئاب يتسبب في اضطرابات في النوم ويبقي المصابين بيه مستيقظين لوقت طويل، فإن السعرات الحرارية الزائدة التي يتم حرقها خلال ساعات اليقظة تساهم في نقص السعرات الحرارية ، مما يؤدي إلى فقدان الوزن.

– يؤكد فريق أبحاث من مركز أمراض الشيخوخة الأمريكية ، وهو عبارة عن فريق بحث في المركز الطبي بجامعة كانساس ، إن العديد من مقدمي الرعاية الصحية يعتقدون أن بعض الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب تسبب في زيادة الوزن بينما يتسبب آخري في فقدان الوزن، ووفقًا لهذه المقالة  أن هناك نوع من مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات تزيد من شهية المريض وبالتالي تتسبب في زيادة الوزن.

ويعتقد أيضا أن مضادات الاكتئاب الجديدة التي تعمل على إعادة امتصاص السيروتونين، والمعروفة باسم SSRIs  تسهم في فقدان الوزن في حالات كبار السن، وعلى الرغم من ذلك هناك دراسة تؤكد أن هذه الافتراضات التي انتشرت على نطاق واسع حول مضادات الاكتئاب وتغيرات الوزن لم يتم اثبات صحتها بالكامل من خلال البحث العلمي.

– هناك بعض التقارير التي نشرت عن الآثار الجانبية لمضاد الاكتئاب الجديد SSRI، وتشمل هذه الآثار الأرق ، والعصبية، والإسهال، وقد يتسبب الارق في حرق المزيد من السعرات الحرارية بشكل عام وبالتالي يتسبب في فقدان الوزن، كما أن الاسهال يسبب فقدان الوزن لأن الجسم يفقد الكثير من المواد الغذائية.

– يعاني الكثير من الاشخاص المصابين بالاكتئاب من نقص ملحوظ في الوزن على الرغم من تناول الكثير من الأطعمة، وقد يكون هذا النقص بسبب القلق والعصبية التي يعاني منها المريض واصابته بحاله تعرف باسم الشره المرضي ، وهو عبارة عن اضطراب في تناول الطعام، والإفراط في تناول الطعام مما يتسبب في تطهير الجسم عن طريق التقيؤ، أو الاستخدام ملين أو الإفراط في ممارسة الجسم، ووفقا لمركز جامعة ميريلاند الطبي أكد أن هناك ارتباط بين الاكتئاب والشره المرضي.

– فقدان الوزن غير المبررة أو غير المقصودة يمكن أن يكون واحد من أعراض عدد من المشاكل الصحية، وعلى الرغم من أن الاكتئاب يمكن أن يكون سببًا في فقدان الوزن، إلا أن من الممكن أيضًا أن يخفي الاكتئاب أعراض المشكل الصحية المختلفة التي تتسبب في فقدان الوزن، لذلك يجب استشارة الطبيب المعالج  لتشخيص أسباب فقدان الوزن.

Source: almrsal.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد