قلعة جوهور القديمة في ماليزيا

0

قلعة جوهور القديمة : تعد قلعة جوهور القديمة و التي كان يطلق عليها إسم كوتا جوهور لاما من أهم القلاع التي شاهدت الكثير من المذابح و المجازر و الحروب المختلفة على المر السنين , فقد شاهدت الحروب بين الكثير من سكان شبه جزيرة الملاية و هم يدافعون و يواجهون طغيان الكثير من الغزوات الأجنبية المختلفة , و من الجدير بالذكر أن هذه القلعة العظيمة قد شُيدت و تأسست في عام 1540 ميلادي و التي قد بنيت بأمر صادر من السلاطان علاء الدين ريات شاه الثاني و التي تم بناءها في عهده و الذي تولى الحكم منذ عام 1528 ميلادي و حتى العام 1564 الميلادي , حيث أتخذها هذا السلطان كأنها حصن قوي و الذي يعتبر بأفضل حصن من حيث الدفاع و الذي وجد على جانب نهر جوهور العظيم أن ذاك ,,

قلعة جوهور القديمة

و بعد مرور الكثير من الأعوام و بداية حقبة جديدة و قرن ميلادي جديد فقد تم سقوط السلطنة التي كانت من شبه جزيرة ملايو  التي كانت تحكم مالكا كاملة و ذلك في عام 1611 ميلادي , فقد أصبحت هذه القلعة هي الدرع الرصين و القوي الذي تحتمي به الدولة و مركز الإدارة الحربية و الدفاعية للدولة و ذلك كان أثناء دفاعهم عن البلاد في الحرب التي قامت ضد غزوات البرتغاليين و القادمين إلى مالاكا , كما أن المنطقة المحيطة بها و موقعها الجغرافي قد ساهم في الحرب بشكل كبير حيث قد أتاحت للمقيمين في القلعة و إداريين الحرب أن يقوموا بمراقبة السفن و بالأخص سفن الأتشيين و التي تأتي من إقليم اتشيه و الذي يوجد في دولة اندونيسيا المجاورة لها و لمراقبة سفن البرتغاليون أيضا الراغبون في استعمار البلاد , و بعد مرور الكثير من الوقت و انطلاق الكثير من الغزوات البرتغالية و محاولاتها التي باءت بالفشل في السيطرة على البلاد و على القلعة قد تمكنك أخيرا القوات البرتغالية من السيطرة الكاملة على القلعة و سقوط الولاية في يد حكم البرتغال و تم حكمها و استعمارها لكثير من العقود , كما أنه فور سقوط قلعة جوهور تحت سلطة و نفوذ القوات البرتغالية فقد قامت بحرق القلعة بأكملها بما فيها من لوحات أثرية و تحف فنية و مجوهرات و أسلحة ثمينة و الكثير من التاريخ قد حرق و دفن معها .

قلعة جوهور القديمة

و مع مرور السنين فقد قامت الحكومة الماليزية عن طريق إدارة حكومة ولاية جوهور و من خلال هيئة المعالم الأثرية في ولاية جوهور فقد تم افتتاح القلعة مرة أخرى و تم و ضع بها بعض الآثار و اللوحات الفنية التاريخية و جعلها مزار لجميع الزوار و السائحين الراغبين في معرفة تاريخ البلاد و مغامرات الحروب التي حدثت في تاريخ ولاية جوهور , و يمكنك الوصول إليه عن طريق سلوك الطريق المؤدي إلى قلعة جوهور القديمة و التي تبعد بمسافة يصل طولها إلى سبعة و عشرون كيلو متر مربع من مدينة كوتا تينجي الشهيرة و التي توجد في مقاطعة تيلوك سينجات , كما أنه إذا كنت تأتي من العاصمة الساحرة مدينة الحدائق ولاية كوالا لمبور فيمكنك السير في الطريق السريع و الذي يقوم بالوصل بين ولايات الشمال و ولايات الجنوب حتى تصل إلى مخرج مدينة كولاي و الذي يوجد عند التقاطع مائتي اثنان و خمسون , و حتى تصل إلى الطريق الرئيسي و المؤدي إلى مدينة جوهور بيهرو عاصمة ولاية جوهور و الواقعة في مدينة كوتا تينجي و ذلك على الطريق السريع و الذي يحمل رقم ثلاثة و رقم أربعة و تسعون , ثم بعدها يمكنك سلك الطريق المؤدي إلى شواطئ و منطقة ديسارو الشهيرة و التي توجد على الطريق السريع الذي يحمل رقم أثنان و تسعون و من ثم بعدها ستتمكن من الوصول إلى القلعة الشهيرة و الحصن العظيم و العريق حصن قلعة جوهور القديمة , و التي سوف يكون المسافة بين موقعك في مدينة كوالا لمبور و مكان القلعة القديمة يبلغ طولها حوالي أكثر من سبعة و سبعون كيلو متر تقريبا و ذلك مباشرة من الطريق السريع و الذي يربط بين ولايات الشمال و بين ولايات الجنوب .

قلعة جوهور القديمة

Source: almrsal.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد