الصحة

للتعبير عن فرحتها بتلقي لقاح كورونا… مسنّة برازيلية تفقد حياتها خلال إحتفالها بجانب إبنتيها

Advertisement
للتعبير عن فرحتها بتلقي لقاح كورونا… مسنّة برازيلية تفقد حياتها خلال إحتفالها بجانب إبنتيها

كانت فرحة مسنة برازيلية تلقت اللقاح المضاد لفيروس كورونا لا توصف بعد أن تمكنت من الذهاب الى المركز المخصص للتطعيم، وعند الإنتهاء توجهت مع إثنتين من بناتها للعودة الى المنزل. هي إدنا باتيستا دا كروز التي تبلغ من العمر 94 عاماً، وبما أنّها من الفئة التي يجب أن تتلقى اللقاح المضاد لفيروس كورونا تمكنت من تحقيق ذلك، ومن السعادة التي كانت تشعر بها أرادت تخليد هذه الذكرى من خلال بعض الصور الفوتوغرافية.

فرحتها وسط حقول الزهور! 

في التفاصيل، طلبت إدنا باتيستا دا كروز من إبنتها التي تقود السيارة خلال عودتهما الى المنزل أن تتوقف في حقلٍ مخصص لزهور عباد الشمس الجميلة، وهذا ما حصل فقد ركنت إبنتها سيارتها بهدف أخذ لقطات مصوّرة سريعة وتحقيق رغبة والدتها، إلّا أنّه للأسف كانت هنا المصيبة.

مسنة برازيلية

فبالرغم من أنّ إبنة المسنة البرازيلية أوقفت سيارتها بالقرب من حقل الزهور وفي شارع شديد الإنحدار، ولكنّها لم ترفع أو تسحب فرملة اليد بالشكل الصحيح. وفيما كانت إدنا باتيستا دا كروز تأخذ الصور مع إثنتين من بناتها وإنشغل الجميع بذلك، حتى تحركت السيارة فجأة صوب السيدات الثلاث لتدهسهن.

Advertisement

تركي رمى زوجته الحامل من أعلى الجبل وقتلها! والسبب الانتفاع من بوليصة التأمين

نتيجة هذا الحادث الأليم، تعرضت كل من الوالدة وإبنتيها لجروحٍ بالغة وخطيرة مما تطلب نقلهن الى المستشفى بصورة عاجلة، وبينما حصلت الإبنة التي كانت تقود سيارتها وشقيقتها للعلاج المطلوب، فقد فقدت إدنا باتيستا دا كروز حياتها، ومع هذا الخبر أشارت صحيفة “ديلي ميل” في تقريرٍ لها أنّ إبنتيها أصبن بإنهيارٍ عصبي بعد معرفتهما بوفاة والدتهما التي دُفنت بتاريخ 16 فبراير، بعد يوم واحد من الفاجعة التي وقعت على هذه العائلة.

Source: Ounousa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى