معلومات عامة

ماهي طرق التحفيز الذاتي

Advertisement

يلجأ الفرد إلى سلوك التحفيز الذاتي وهذا لعدد من الأسباب ، فقد يصيب التحفيز الذاتي صاحبه بالمتعة الداخلية ، ويجعله يتعامل مع أي ضغوط حوله ، كما أن التحفيز الذاتي يعزز العواطف الداخلية ، والتركيز ، وقد قام علماء النفس بتقييم الوظائف السلوكية حيث أن هناك العديد من المواقف ، والأحداث التي تؤدي إلى المزيد من السلوكيات ، ومن ضمنها سلوك التحفيز الذاتي ، وهذا السلوك يساعد في الاندماج مع المجتمع ، كما أن معرفة الوظيفة ستحدد تدخل الفرد ، وكذلك سلوكه البديل ، وقد يساعد إكمال مخطط A-B-C في تحديد المحفزات المحتملة للسلوكيات ، والوقت الذي من المرجح أن تحدث فيه السلوكيات ، والحفاظ على العواقب .  [1]

أهمية التحفيز الذاتي

التحفيز الذاتي يعتبر مفهوم هام للغاية ، والتحفيز الذاتي له أهمية كبيرة في تلبية الكثير من المعايير الخارجية ، حيث أن هذا يحفز كثيرًا على إنجاز الأمور ، ومن الجيد أن يقوم الفرد باستخدام مصادر خارجية لكي تعمل على تحفيزه الذاتي ، مما يتركه بإحساس مغمور بالرضا الشخصي ، وهذا يجعله أيضًا يقوم بإيجاد معنى أعمق في حياته . [4]

أنواع التحفيز الذاتي

هناك نوعان من التحفيز الذاتي ، ويتضمنوا ما يلي :

  • التحفيز الذاتي الداخلي ، وهذا النوع يأتي من داخل الانسان ، ويكون مرتبط بالمشاعر ، والعواطف الداخلية .
  • التحفيز الذاتي الخارجي ، وهذا النوع هو الدافع الذي يقوم الشخص باستقباله من الأشخاص المحيطين .

علاقة التحفيز الذاتي بالدماغ

قام العلماء بالعديد من التجارب عن التحفيز الذاتي على أدمغة الحيوانات ، وقد تم استنتاج أنه قد ينشأ سلوك التحفيز الذاتي من خلال التنشيط العصبي الذي يتم من خلال الأقطاب الكهربائية الثابتة ، ومن المثير للاهتمام أن التعزيز السلبي يرتبط بشكل كبير مع التحفيز الذاتي . [2]

هل التحفيز الذاتي هو سر النجاح

نجد أن الكثير من الناجحين في حياتهم قد يكون لديهم تحفيز ذاتي ، حيث أنهم يقومون بتطبيق العديد من الأفكار لكي يستطيعون الوصول إلى المناصب التي يريدوها ، والتحفيز الذاتي يعمل على رفع مستويات الثقة لديهم ، ومن المعروف أن كل فرد لديه أفكاره ، وأحلامه ، وأماله ، وخيالاته ، وإبداعاته ، وكل هذه الأشياء تساعد الفرد في تحقيق النجاح ، ولكن في واقع الامر أن التحفيز الذاتي هو الذي وراء هذا النجاح ، حيث أن التحفيز الذاتي يساعد كثيرًا في تحقيق الأهداف المرجوة ، ويمكن أن يساعد التفكير البنّاء ، والموقف الإيجابي في إبراز العديد من السلوكيات ، كما أن هناك بعض العوامل التي تؤثر على الافراد الناجحة ، ولكن يختلف تأثيرها من شخص إلى أخر . [3]

أهداف التحفيز الذاتي

التحفيز الذاتي يساعد الأفراد في إيجاد مساراتهم الناجحة ، والتحفيز الذاتي يجبر الأشخاص على تحقيق النجاح ، ويمكن أن تكون أهداف وغايات التحفيز الذاتي بمثابة أساس لتحقيق الأحلام ، ولكن من أجل جعل هذه الاحلام حقيقية ، يجب أن تكون هذه الأهداف قابلة للتحقيق وواقعية ، ومن أهداف التحفيز الذاتي :

التحفيز الذاتي والتخطيط

بعض الأشخاص ينفذون أفكارهم بسبب قوة التحفيز الذاتي ، ولكن يجب أن يكون التحفيز الذاتي مرتبط بالتخطيط السليم ، حيث أن هذا الارتباط يعطي نتائج مرجوة ، فالتخطيط السليم في حد ذاته يعطي صورة واضحة للعديد من الأشياء ، ويجعل من السهل التنبؤ بأشياء يمكن أن تحدث في المستقبل .

ربط التحفيز الذاتي بالنجاح أو الفشل

من الجيد أن يعرف الجميع أن النجاح والفشل هما وجهان لعملة واحدة ، فلا يعتمدوا بشكل كامل على مهارات ، وقدرة الفرد بل يعتمدوا أيضًا على عوامل مختلفة أخرى مثل الشخصية ، والظروف المالية ، والاجتماعية ، واعتماد الطبيعة المحفزة للذات الإنسانية يمكن أن تُعطي طاقة إضافية يمكنها بدورها أن تقوم بالتغلب على أي خوف وفشل .

التحفيز الذاتي واتخاذ القرارات

في الواقع أن التفكير في المخاطر هو أمرًا طبيعيًا بالنسبة للبشر ، وهذا تقريبًا ما يجعلهم يأخذون قرارات مصيرية في حياتهم ، والتحفيز الذاتي يساعد الشخص في مواجهة التحديات بشكل خلاق ، كما أن التحفيز الذاتي يساعد الشخص في التفكير خارج الصندوق ، وتحديد وتحليل المخاطر في أي قرار يأخذه . [3]

سيكولوجية التحفيز الذاتي

عندما قام علماء النفس بالبحث عن التحفيز الذاتي ، أرادوا أن يوضحوا ثلاثة أسئلة لكي يوضحوا سيكولوجية التحفيز الذاتي ، وهذه الأسئلة :

Advertisement

  1. هل يمكن للشخص فعلها ؟
  2. هل سيعمل بشكل جيد ؟
  3. هل تستحق هذه المحاولة ذلك ؟

إذا كانت الإجابة “نعم” على كل هذه الأسئلة ، فمن المحتمل أن يكون لدى الشخص تحفيز ذاتي . [4]

طرق التحفيز الذاتي

  • من المهم تهدئة الذات وهذا عن طريق استخدام سلوك بديل ، ومن الجيد أن التحفيز الذاتي يوفر تحديد الأهداف ، وتحديد الهدف يعتبر خطوة رئيسية لتحفيز الذات أثناء تحديد الأهداف ، ويجب أن تكون هذه الأهداف مرنة ، وواقعية ، وملموسة .
  • بعد تحديد الأهداف ، يجب على الشخص القيام بالتخطيط المناسب ، حيث أن هذا يزيد من فرص النجاح .
  • يعمل تحسين المعرفة والمهارات على زيادة مستويات الثقة إلى الحد الأقصى ، ويعمل على تعزيز طبيعة التحفيز الذاتي ، كما أنه تعمل المعرفة ، والمهارات المتعلقة بالأهداف على تنشيط الإبداع لدى الشخص .
  • يجب مشاركة الأفكار مع الأشخاص المتحمسين ، وليس العكس ، حيث أن مشاركة الأفكار مع الأشخاص الايجابيين تكون فكرة رائعة ، حيث أنها تزيد من فرصة الحصول على دعم جيد ، كما أن التشجيع من قبل الآخرين يوقظ عدد من المهارات التي توصل بدورها إلى الأهداف المرجوة .
  • يجب أن تعرف نفسك ، فيجب على الشخص أن يقوم بمعرفة نقاط القوة والضعف ، حيث أن هذا يجعله يعرف مواهبه الدفينة والخفية ، وهذا بدوره يساعد الشخص في ايقاظ الطبيعة المحفزة لذاته ، مما يساعده في تصحيح الأخطاء ، والتفكير بطريقة فريدة ، وإيجاد فرص لتحقيق جميع الأهداف والرغبات .
  • يجب على الشخص إشعال الشرارة في نفسه ، وأن يُحول هذه الشرارة إلى طاقة داخلية كبيرة ، وهذا يساعده كثيرًا في الوصول إلى الشيء الصحيح ، وهذا بدوره يؤدي إلى النجاح ، حيث أن التحفيز الذاتي يقوم بإشعال الروح المضيئة داخل النفس ، مما يساعد في تحقيق الاحلام .
  • يجب على الفرد أن يتعلم من أخطاءه السابقة ، فهذا أمر صحي للغاية حيث أن هذه الأخطاء تعتبر دروس هامة لأي تجارب مستقبلية . [3]
Source: almrsal.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى