ما اسباب الصداع خلف الراس

0

ما اسباب الصداع خلف الراس

ما اسباب الصداع خلف الراس

‘);
}

الصداع

الصداع هو واحد من أكثر الشكاوى التي يعاني منها الأشخاص، إذ إن أغلب الناس قد تعرضوا للصداع في مرحلة ما من حياتهم بغض النظر عن أعمارهم أو جنسهم أو عرقهم، إذ تفيد منظمة الصحة العالمية أن نصف البالغين حول العالم سيتعرضوا للصداع خلال العام الواحد، وقد تختلف أسباب الصداع، إذ قد يكون بسبب أمراض معينة أو بسبب الإجهاد أو القلق أو الاكتئاب أو الضغوط العاطفية أو قد يكون بسبب ارتفاع ضغط الدم أو الصداع النصفي الذي يكون مؤلمًا لدرجة جعل الشخص غير قادر على الذهاب للعمل أو المدرسة.[١]

‘);
}

أسباب الصداع خلف الرأس

هناك عدة أسباب قد تؤدي إلى حدوث الصداع في الجزء الخلفي من الرأس منها ما يأتي:[٢]

  • التهاب المفاصل أو هشاشة العظام الذي قد يؤدي إلى تورم وألم في منطقة الرقبة ومؤخرة الرأس وصداع يزداد الألم مع الحركة.
  • الجلوس بوضعيات غير مناسبة: قد تؤدي إلى ألم في الرقبة وصداع خلف الرأس.
  • مرض الديسك أو انزلاق فقرات العمود الفقري العنقي قد يؤدي إلى ألم وصداع في الجزء الخلفي من الرأس، وقد يرافقه ألم خلف العيون وعدم راحة بمنطقة الكتفين والجزء العلوي من الذراعين، وغالبًا يزداد عند الاستلقاء ويوقظ الشخص من الألم.
  • الألم العصبي السفلي: وهو عندما يحدث تلف بالأعصاب الممتدة من الحبل الشوكي إلى فروة الرأس، ويسبب ألمًا شديدًا عند قاعدة الرأس ويصل إلى فروة الرأس، لكن في الغالب يُخلط بينه وبين الصداع النصفي، ويرافقه في الغالب أعراض، مثل ألم خلف العينين أو حساسية للضوء، وألم عند تحريك الرأس، وألم يشبه الصدمة الكهربائية في الرقبة، ومؤخرة الرأس، ووجع في فروة الرأس.
  • صداع في الجزء الأيمن ومؤخرة الرأس: في الغالب يكون سببه ما يسمى بالصداع التوتري: وهو السبب الأكثر شيوعًا للألم وقد يشمل أيضًا ألم في الرقبة أو فروة الرأس.
  • صداع في الجزء الأيسر ومؤخرة الرأس: وهو الذي في الغالب يكون بسبب الصداع النصفي، ويميزه بأنه ألم شديد ويشبه الخفقان أو النبض ويرافقه ألم في العيون وحساسية للضوء أو الصوت وغثيان وقيء، ويبدأ غالبًا من الجزء الأيسر ثم يتحرك إلى الجزء الخلفي من الرأس.
  • صداع في الجزء الخلفي من الرأس عند الاستلقاء: يكون سببه الصداع العنقودي الذي يحدث على شكل هجمات متكررة على فترات قد تستمر لأسابيع أو شهور وقد يرافقه أعراض أُخرى يجب معرفتها ومراقبتها، منها ما يأتي: الأرق وانسداد الأنف والغثيان وتدلي الجفن وحساسية الضوء والصوت.

علاج الصداع

لحسن الحظ هناك العديد من الخطوات والطرق البسيطة التي قد تساعد في تخفيف الصداع، منها ما يأتي:[٣]

  • استعمال الحزم الباردة: قد يساعد وضع مكعبات من الثلج ملفوفة بمنشفة أو كيس بازيلاء مجمدة أو حتى الاستحمام بالماء البارد لمدة ربع ساعة ثم الاستراحة لمدة ربع ساعة لتخفيف الصداع النصفي.
  • استخدام الكمادات الدافئة: فقد يفيد وضع الكمادات الدافئة على الرقبة أو مؤخرة الرأس أو الحمام الدافىء في حالة صداع التوتر أو الجيوب الأنفية.
  • تخفيف الضغط على الرأس: فمثلًا إذا كانت المريضة تضع ربطات الشعر الضيقة أو قد يرتدي بعض الأشخاص القبعات أو العقال أو نظارات السباحة الضيقة، فإن إزالتها قد تساعد في علاج الصداع.
  • خفت الأضواء: فقد يؤدي الضوء الساطع للصداع النصفي إذا كان الشخص معرضًا له، فيمكن للشخص استعمال ستائر التعتيم للنوافذ خلال النهار داخل المنزل وارتداء النظارات الشمسية عند الخروج، كذلك فقد يساعد استخدام الشاشات المضادة للتوهج على أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة.
  • عدم مضغ العلكة: لأنها تؤذي الفك والرأس، وكذلك فإن الشيء ذاته ينطبق على مضغ الأظافر أو الشفتين أو الأقلام، وتجنب الأكل المقرمش والقاسي.
  • تناول بعض الكافيين: وذلك عن طريق شرب الشاي أو القهوة في وقت مبكر من اليوم أو تناول مسكنات الألم المدموجة مع الكافيين والتي تصرف دون وصفة طبية، مثل الاسيتامينوفين، لكن يجب تجنب شرب الكثير من الكافيين لأن أعراض الانسحاب له قد تؤدي إلى الصداع أيضًا.
  • ممارسة الاسترخاء:عن طريق الرياضة أو اليوغا أو التأمل أو الاسترخاء العضلي التدريجي، وفي بعض الحالات قد يحتاج الشخص إلى التحدث مع الطبيب عن طرق العلاج الطبيعي المناسبة له ولحالته.
  • ممارسة التدليك: فقد يستطيع المريض فعلها بنفسه لعدة دقائق لمنطقة الرقبة والرأس فهذا يساعد كثيرًا في تخفيف الصداع الناتج عن التعب والتوتر.
  • تناول بعض الزنجبيل: فقد وجدت بعض الدراسات أن أخذ الزنجبيل إضافة إلى الأدوية التي تصرف دون وصفة طبية قد يخفف ألم الصداع بوضوح وخاصة الصداع النصفي.
  • تناول بعض مسكنات الألم: وقد يكون من المفيد أخذ المسكنات التي تكون على شكل سائل، إذ إن امتصاصها يكون أسرع من الحبوب، واستشارة الطبيب قبل أخذ المسكنات في حالة وجود ألم في المعدة إضافة إلى الصداع، كذلك عند حدوث ألم بعد عدة أيام من تناول المسكنات.

المراجع

  1. “What is causing this headache?”, medicalnewstoday, Retrieved 8-1-2019.
  2. “Pain in the Back of the Head”, healthline, Retrieved 9-1-2019.
  3. “10 Ways to Get Rid of a Headache”, webmd, Retrieved 9-1-2019.
Source: esteshary.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد