أخبار الساعة

مقتل 8 من عائلة واحدة في مجزرة إسرائيلية بغزة قبيل وقف إطلاق النار

قُتل 8 فلسطينيين الخميس، في غارة إسرائيلية استهدفت منزلاً بمدينة دير البلح وسط قطاع غزة، قبل ساعات من إعلان حركة الجهاد الاتفاق على وقف إطلاق النار مع إسرائيل في قطاع غزة بوساطة مصرية.

ارتفع عدد الفلسطينيين الذين قُتلوا جراء التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة منذ فجر الثلاثاء إلى 34
ارتفع عدد الفلسطينيين الذين قُتلوا جراء التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة منذ فجر الثلاثاء إلى 34
(AA)

قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن 8 فلسطينيين قُتلوا فجر الخميس، في غارة إسرائيلية استهدفت منزلاً في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة.

وتابعت الوزارة في تصريح مقتضَب: “6 شهداء و12 إصابة بجراح مختلفة، وصلوا إلى مستشفى شهداء الأقصى، جراء التصعيد الإسرائيلي على مدينة دير البلح”.

وأضافت بعد ذلك بساعات، أنه انتُشل طفلان من تحت الأنقاض، لترتفع حصيلة القتلى إلى 8.

بذلك يرتفع عدد الفلسطينيين الذين قُتلوا جراء التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة منذ فجر الثلاثاء إلى 34 شخصاً، فيما أصيب 100 آخرون بجراح مختلفة.

من جهة أخرى أعلنت حركة الجهاد الإسلامي فجر الخميس، عن الاتفاق على وقف إطلاق النار مع إسرائيل في قطاع غزة بوساطة مصرية.

وقال المتحدث باسم الحركة مصعب البريم: “تم التوصل إلى وقف إطلاق نار في قطاع غزة، وقد بدأ بالسريان مع الساعة الخامسة من فجر اليوم”، حسب وكالة الأناضول.

وأكّد البريم أن التوافق على وقف إطلاق النار نُفّذ وفقاً “لشروط المقاومة الفلسطينية التي مثّلَتها وقادتها حركة الجهاد الإسلامي”.

وكانت الحركة قالت ليلة الأربعاء، إنها وضعت شروطاً محدَّدة “للقبول بوقف إطلاق النار مع إسرائيل”، من بينها وقف إسرائيل للاغتيالات، ووقف استهداف مسيرات العودة الأسبوعية قرب حدود قطاع غزة، والتزام إسرائيل تفاهمات كسر الحصار عن غزة.

وشنّ الجيش الإسرائيلي منذ فجر الثلاثاء، عملية عسكرية على قطاع غزة، بدأها باغتيال بهاء أبو العطا، القيادي بسرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، وزوجته.

وردّاً على عملية الاغتيال، أطلقت فصائل فلسطينية عشرات الصواريخ باتجاه المدن الإسرائيلية، في عملية أطلقت عليها سرايا القدس اسم “صيحة الفجر”.

المصدر: TRT عربي – وكالات

Source: trtarabi.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

إغلاق
إغلاق