هل تساعد المضادات الحيوية في علاج فيروس كورونا؟

0
هل تساعد المضادات الحيوية في علاج فيروس كورونا؟

المضادات الحيوية

كتبت – حسناء الشيمي:

تزداد حالة الخوف التي تجتاح العالم يومًا تلو الآخر، بعد تجاوز حالات الإصابة بفيروس كورونا المليون، وتخطي عدد الوفيات 65 ألف حالة، ما تسبب في فتح الباب أمام الكثير من الاجتهادات في إيجاد طرق لعلاج الفيروس.

ونظرًا لأن فيروس كورونا يسبب الإصابة بالالتهاب الرئوي، فظن البعض أن تناول المضادات الحيوية التي توصف لعلاج الالتهاب الرئوي تساهم في علاجه، ولكن هذا الاعتقاد خاطيء تمامًا.

أقرت منظمة الصحة العالمية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، أن المضادات الحيوية لا تقضي على الفيروسات باختلاف أنواعها بما فيها كورونا المستجد “كوفيد 19″، بل تساهم في القضاء على الجراثيم والبكتيريا فقط، وبالتالي فلا جدوى من استخدامها في علاج أو حتى الوقاية من الفيروس، حتى وإن تسببت في تعرض المصاب لالتهاب رئوي، لأن المضادات الحيوية تهاجم البكتيريا المسببة للالتهاب الرئوي، بحسب ما ذكرته صحيفة “Dailymail” البريطانية.

وعل العكس قد يتسبب تناول المضادات الحيوية في مهاجمة البكتيريا المفيدة في الجسم، ويهدد كفاءة الجهاز المناعي، كما أن تناول المضادات الحيوية في حال الإصابة بعدوى فيروسية، يعزز الخصائص المقاومة للمضادات الحيوية في البكتيريا غير الضارة التي يمكن مشاركتها مع البكتيريا الأخرى، وقد يخلق فرصة للبكتيريا الضارة المحتملة لتحل محل البكتيريا المفيدة.

كما أقرت منظمة الصحة العالمية أن المضادات الحيوية لا تستخدم مع فيروس كورونا إلا في حالة واحدة أي عند التأكد من أن البكتيريا من ضمن مسببات الالتهاب الرئوي الذي لحق بالمصاب بكورونا، لذا يعطون للمصاب المضادات الحيوية لاحتمالية إصابته بعدوى جرثومية مصاحبة.

وأكد الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة، ومدير مركز الحساسية والمناعة بمعهد المصل واللقاح، أن فيروس كورونا لا يعالج بالمضادات الحيوية، ولا يوجد حتى الآن علاج شافي من فيروس كورونا.

وأوضح الحداد، أنه يتم الاعتماد على الأدوية المضادة للفيروسات التي تعمل على وقف نشاط الفيروس والقضاء عليه، ويمكن الاعتماد على دواء كلوروكين المستخدم في علاج الملاريا، ويساهم في وقف دورة الفيروس، ويقضي على نشاطه، وبالتالي يقي من مضاعفاته، تحت إشراف الطبيب المختص.

Source: elconsolto.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد