أي تقنيات غير جراحية تساعد على شدّ ترهّل بشرة الوجه؟ د. جوانا خليل تكشفها كلّها

0
أي تقنيات غير جراحية تساعد على شدّ ترهّل بشرة الوجه؟ د. جوانا خليل تكشفها كلّها

– بالتعاون مع د. جوانا خليل

ترهل البشرة مشكلة تعاني منها كلّ النساء مع التقدّم بالعمر، ولا شكّ أنّها تؤثر على ثقتهن بأنفسهن وتسيء لاطلالتهن. فهل هناك تقنيات غير جراحية لشدّ البشرة والحدّ من ترهّلها؟ الاختصاصية في الأمراض الجلدية والتجميل د. جوانا خليل تكشف كلّ التفاصيل في هذا الموضوع الخاص بموقع أنوثة.

 

– هل التقدّم بالعمر هو السبب الوحيد وراء ترهّل البشرة؟

التقدّم بالعمر هو العامل الأكثر تأثيراً، لأنّ البشرة تخسر الطبقة الدهنية الموجودة أسفل الجلد، كما تنخفض سماكة العضلات والعظم في الوجه. وفي الوقت نفسه تخسر البشرة بروتينات الكولاجين والايلاستين بالاضافة الى حمض الهيالورونيك، وهي كلّها مسؤولة عن شدّ البشرة واعطائها الرونق والنضارة. ولكن التقدّم بالعمر ليس السبب الوحيد وراء ترهل البشرة، فهناك عوامل أخرى أبرزها:

* التعرّض لأشعة الشمس من دون وقاية، وذلك لأنّ لأشعة الشمس مخاطر عدّة على البشرة، كالتسبّب بسرطان الجلد والشيخوخة المبكرة. كما أن الاشعة الفوق البنفسجية تقوم بتكسير الكولاجين في عمر مبكر.

* خسارة الوزن بشكل سريع، خصوصاً بعد عمليات التنحيف او بسبب الحمل والولادة.

* جفاف البشرة يزيد من مظهر التجاعيد والترهل.

* التدخين والإرهاق وقلّة النوم.

* العوامل الوراثية، حيث يكون بعض الأشخاص معرّضين أكثر من غيرهم للترهل ويتوجب عليهم اتباع روتين عناية بالبشرة أكثر من غيرهم واستشارة طبيب الجلد بعمر مبكر.

 

ما هي أبرز التقنيات غير الجراحية لشدّ الوجه؟

ما يجب معرفته أولاً، ان كل تقنية لشدّ الوجه مصمّمة خصّيصاً لمعالجة الاحتياجات الفردية لكل شخص. فالحالات قد تكون مختلفة بين التجاعيد الاخفيفة او الخطوط العميقة او الخدود الهابطة او بحال ترهل الفك والذقن والرقبة. وبالتالي يتمّ اختيار الطريقة المناسبة حسب الحالة. وهنالك الكثير من التقنيات غير الجراحية نذكر الأكثر فعالية منها وأكثرها شيوعاً:

  • حقن الفيلر (Filler)

 يحتوي الفيلر على مادة حمض الهيالورونيك الموجودة أصلاً في البشرة وتُعتبر المسؤولة عن تخزين الماء في الطبقات الجلدية والحفاظ على رطوبتها. فيُحقن هذا الحمض عادة أسفل الجلد او عميقاً وصولاً الى العظم ليقوم بالشدّ اللازم. والنتيجة تكون زيادة حجم الوجه وملء المناطق المترهلة والفارغة وشدّ الوجه. اجمالاً يبقى مفعول الفيلر فترة ستة أشهر الى سنتين.

  • البوتوكس (Botox)

هذه المادة تحقن بالعضلات لإرخائها ومنع ظهور التجاعيد التعبيرية التي تصبح عميقة وبارزة مع التقدم بالعمر. يمكن حقنها بين الحواجب وفي الجبين وحول العينين. كما يُمكن حقنها في الرقبة للحصول على شدّ “نفرتيتي” أي شدّ جلد الرقبة وتحديد حدود الفك وتحسين مظهر الوجه.

  • الخيوط

في هذه الحالة يقوم الطبيب بإدخال خيوط رفيعة أسفل الجلد تكون قابلة للامتصاص من قبل الجلد، ثم تذوب الخيوط بنفسها. وتوضع في المناطق التي تعاني من الترهل، بحيث تحفّز إنتاج مادة الكولاجين الذي يشدّ البشرة دون الحاجة للقيام بجراحة.

وهناك تقنيات أخرى تعتمد على تحفيز انتاج الكولاجين مثل الوخز بالإبر الدقيقة (Micro Needling) والتقشير الكيميائي (Chemical Peel) وبعض أنواع الليزر وحقن النضارة (Skin Booster) والميزوثيرابي (Mesotherapy) وحقن البلازما (PRP). كلّ هذه التقنيات تلعب دوراً مهماً في ترطيب البشرة وتعزيز صحتها والحدّ من ترهلها.

كما هناك أجهزة تعتمد على الموجات الصوتية (Ultherapy) أو موجات فوق صوتية كثيفة مركّزة (High-Intensity Focused Ultrasound) تحفّز انتاج الكولاجين.

ترهل البشرة

هل هناك عمر معيّن للخضوع الى هذه التقنيات؟

لا يوجد عمر معين للبدء باستعمال تقنيات شدّ البشرة لان هذا الأمر يختلف من شخص لآخر تبعاً لملامح الوجه ونوعية البشرة ودرجة الترهل.  لكن بشكل عام ننصح بالبدء بهذه الإجراءات بعمر مبكر أي في نهاية العشرينات وبداية الثلاثينات كوقاية ضد التجاعيد وللحفاظ على الجلد المشدود واستباق المشاكل قبل ظهورها.

 

هل من آثار جانبية لهذه التقنيات؟

لكل تقنية مخاطر او مضاعفات، لكن اجمالاً تقنيات شد الوجه غير الجراحية آمنة جداً ونتيجتها سريعة. كما أنّ فترة الشفاء في حال حدوث عوارض جانبية تكون قصيرة جداً. وتكون هذه العوارض على شكل احمرار خفيف، تقشير في الوجه، حريق بسيط في البشرة، وتزول هذه الآثار بنفسها في غضون أيام. ولتخفيف او منع ظهور العوارض الجانبية يجب اجراء هذه التقنيات لدى طبيب جلد مختص.

 

متى يكون هناك حاجة للجراحة بهدف شدّ البشرة؟

هناك حاجة للجراحة لدى الأشخاص المتقدمين في السنّ والذين يعانون من حالات ترهل شديدة، حيث تكون هذه التقنيات المذكورة أعلاه غير فعالة. ويُنصح باللجوء لعملية جراحية لشد الوجه والرقبة، وبعدها إجراء التقنيات غير الجراحية لاستكمال والمحافظة على النتيجة المرجوة.

 

لتعرفوا أكثر عن هذه التقنيات وتتواصلوا مباشرة مع د. جوانا خليل، يمكنكم حجز استشارتكم الالكترونية عبر www.sohatidoc.com

Source: Ounousa.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد