المليساء المعدية عند الاطفال

0

ماذا عنالمليساء المعدية ( الملصقم ) ؟
المليساء المعدية او الملصقم عبارة عنم فيروس جلدي يسبب طفح جلدي خفيف . و هذا الطفح الجلدي عادة ما يشبه واحد او اكثر من تورمات صغيرة او مطبات تسمى الرخويات ( mollusca ) , و التي عادة ما تكون وردية اللون او بيضاء و احيانا ما تأخذ لون الجلد , كما انها عادة ما تكون ناعمة و براقة او ذات مظهر لؤلؤي .
و كثيرا ما تكون العدوى شائعة بين الاطفال من عمر 1-12 سنة , و لكن يؤثر ايضا على :
– الرياضين الذين لديهم اتصال وثيق من الجلد الى الجلد , مثل المصارعين او الرياضيين الذين يلعبون الجمباز .
– الاشخاص الذين لديهم ضعف المناعة بسبب ظروف مثل فيروس نقص المناعة البشرية , او علاج السرطان , او او استخدام الستيرويد على المدى الطويل .
– كما يخطر في ذهنك من اسمها , ان الملصقم مرض جلدي معدي يمكنه الانتقال من شخص لاخر .

اسباب المليساء المعدية

– يعد فيروس الملصقم او المليساء المعدية واحد من العائلة الفيروسية الجدرية . يزدهر هخذا الفيروس في الاماكن الحارة , او المناخات الرطبة , او في المناطق التي يعيش فيها الناس في احياء قريبة .
– كما تحدث هذه العدوى عندما يهاجم الفيروس جرح في سطح الجلد , و عادة ما يظهر الطفح الجلدي الناتج عن الاصابة بالملصقم عند الاطفال او حتى الاشخاص البالغين الذين ليس لديهم مناعة كافية ضد هذا الفيروس في الفترة ما بين 2-7 اسابيع من التعرض للعدوى .

– يعد الاطفال هم اكثر عرضة للاصابة بالملساء المعدية , حيث يمكنهم الحصول على العدوى بعدة طرق مختلفة . و سرعان ما ينتشر المض لديهم , و الاكثر شيوعا في اصابة الاطفال بالعدوى هو الاتصال المباشر الجلد الى الجلد , او عن طريق لمس الاشياء التي تحمل الفيروس عليها مثل ألعاب الاطفال , و الملابس , و المناشف , و الفراش .

– كما يمكن انتشار الفيروس من جزء واحد من الجسم الى جزء اخر او الى باقي اجزاء الجسم عن طريق خدش او فرك المطبات او ذلك الطفح الجلدي ثم لمس اجزاء اخرى من الجسم .

اعراض المليساء المعدية

– لان الملصقم عدوى جلدية , تكون العلامات او الاعراض الحقيقية الوحيدة الناتجة عن الاصابة بهذا الفيروس هي الطفح الجلدي و وجود مطبات وردية صغيرة او بيضاء او الرخويات على الجلد بنفس لونه . تمتليء هذه المطبات بنواه بيضاء او شمعية تحتوي على الفيروس , كما يمكن ان يكون لها مظهر لؤلؤي لامع .

– تبدأ الملساء او الملصقم ببقعة صغيرة جدا في حجم رأس الدبوس , و تنمو على مدى عدة اسابيع الى عثرة كبيرة و احيانا ما تصبح كبيرة جدا مثل البازلاء او ممحاة القلم الرصاص . و احيانا ما ينمو دمل صغير على رأس كل واحدة من تلك المليساء .

– يمكن ان تظهر هذخ الرخويات ( mollusca ) وحدها كعثرة واحدة او في مجموعات او صفوف . و يمكن ان تظهر في اي مكان على الجلد , و لكن الاكثر شيوعا في الاطفال , ضهورها في الصدر , و البطن , و الذراعين (بما في ذلك الابطين ) , و الساقين و الفخذ , و منطقة الاعضاء التناسلية , و الوجه .

– عادة ما تكون هذه الرخويات غير مؤلمة , و لكن يمكن ان تسبب الحكة , و الاحمرار , و الالتهاب , و التورم , و معدية و خاصة عند الخدش .

التشخيص :
من المرجح ان يتعرف الطبيب على المليساء المعدية او الملصقم من خلال النظر الى الطفح الجلدي . و غالبا ما يحيلك  طبيب الاطفال الى طبيب  اخر متخصص في امراض جلدية  .

علاج المليساء المعدية

في كثير من الحالات يتم ترك المليساء المعدية للذهاب بعيدا من تلقاء نفسها بدون اي علاج . حيث ان المليساء المعدية او الملصقم  عادة ما تختفي خلال الفترة ما بين 6-9 اشهر . و لكن في بعض الحالات , يمكن ان تستمر لفترات اطول وعادة ما تمتد الى عدة سنوات ( غالبا تستمر لمدة 4 سنوات ) .

و لكن في بعض الحالات , يقوم الطبيب باستخدام بعض العلاجات ليقلل من نمو الملصقم و يجعله يختفي سريعا مثل :
– يقوم بإزالة مركز العدوى عن طريق الضغط على تلك المطبات بإستخدام مشرط او ملقاط .
– إزلة الزوائد عن طريق تجميدا ( العلالج بالتبريد ) , او كشطها بآلة حادة .
– تطبيق عامل كيميائي او كريم مثل حمض الصفصاف , تريتينوين , كانثاريدين او غيرها من الادوية .
– كما يمكن اعطاء دواء عن طريق الفم يسمى سيميتيدين .

على الرغم من ان هذه العلاجات تساعد في بعض الاحيان على سرعة الشفاء من هذا المرض , الا ان كثير من الاطباء لا تفضل استخدامها للاطفال لانها يمكن ان تكون مؤلمة , و تسبب حرق , او تلطيخ , او ندبات على الجلد . و غالبا ما يطلب الناس ذلك العلاج اذا كان الطفح محرج او اذا كان يسبب اي مشاكل اخرى مثل الحكة و عدم الشعور بالراحة .

و يعمل العلاج بشكل افضل عند تطبيقه في وقت مبكر لانه لا يكون في ذلك الوقت سوى اعداد قليلة من النمو . و سوف يتحدث معك الطبيب عن مزايا و عيوب العلاج و يساعدك على ان تقرر ما اذا كان العلاج ضروري لطفلك . و يجب التحدث مع الطبيب اولا قبل اي محاولة منزلية لعلاج هذا الطفح الجلدي .

مضاعفات المليساء المعدية

عادة لا تسبب المليساء المعدية اي مشاكل على المدى البعيد , و معدلات النمو لا تترك علامات . و مع ذلك , فقد يسبب العلاج تشوه الجلد و احيانا ما يحدث تطوير للعدوى الثانوية و التي يمكن علاجها بالمضادات الحيوية .

يمكن الاصابة بنماذج اشد خطورة من المليساء المعدية في حالات الضعف في جهاز المناعة . يسبب الكثير من الرخويات و خاصة على الوجه , و زيادة كبيرة في معدلات النمو و تبدو مختلفة , و عادة ما تكون اكثر صعوبة في العلاج . يصف الطبيب في هذه الحالات الادوية التي تساعد على تقوية الجهاز المناعي .

منع انتشار المليساء المعدية :
يجب  اتباع بعض الارشادات و توجيه طفلك المصاب الي بعض النصائح التي تقلل من انتشار المليساء فيباقي اجزاء الجسم مثل :
– عدم لمس او فرك او خدش المنطقة المصابة .
– غسل اليدين باستمرار بالماء و الصابون .
– إبقاء المناطق ذات معدلات النمو نظيفة .
– يجب على الام تغطية المناطق المصابة من طفلها بالملابس  او الضمادات , و خاصة قبل ذهابه الى المدرسة او الحضانة او لعبه مع اطفال اخرين او مشاركته في الانشطة الرياضية مثل السباحة او المصارعة او غيرها .
– يجب تغيير تلك الضمادات يوميا , او عندما تصبح متسخة .
– ترطيب الجلد اذا اصبح جافا .

طرق تجنب العدوى :
– غسل اليدين في كثير من الاحيان بالماء و الصابون .
– عدم المشاركة في المناشف او الملابس او المتعلقات الشخصية الاخرى .
– تجنب المشاركة في الالعاب المائية .
– عدم لمس او خدش اي بثور او مطبات على الجلد او على جلد اي شخص اخر .

Source: almrsal.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد