أمومة وطفولة

طرق تعليم الطفل كيفية الدفاع عن النفس

Advertisement

منذ الصغر تبدأ شخصية الطفل في التكوين فنجد طفل عنيد وطفل هادئ وطفل أخر يفقد الثقة في نفسه والسبب يرجع إلى عامل الظروف التي تحيط به، ولابد على الوالدين من توفير الظروف الملائمة للطفل كي يتمكن من تكوين نفسيته بشكل جيد.

طرق تعليم الطفل طرق الدفاع عن النفس :
حثتنا جميع الأديان السماوية ومن بينها الدين الإسلامي على ضرورة تربية الأولاد التربية السليمة ولابد من مراعاة مشاعر الأطفال وتجنيب الأطفال الكثير من المشاكل، حتى تتكون شخصية الطفل بشكل جيد والأطفال بطبعهم من الأشخاص العنيدة التي تود دائما أن تخرج الطاقة التي توجد بداخلهم، ومن الأفضل أن يتعامل الأهل مع الطفل العنيد بطريقة جيدة ولا يتم السخرية منه وقد يتعرض الأطفال للكثير من المشاكل الخارجية والتي من بينها الضرب.

فلابد على الأهل من تعليم الطفل الأساليب الأساسية في الدفاع عن النفس وتجنب الكثير من المشاكل التي من الوارد التعرض لها، فالضرب من الأشياء التي من الممكن أن تتسبب في حدوث مشكلة نفسية للطفل ومن الممكن من خلال خطوات الدفاع عن النفس التخلص من تلك المشكلة، ويتم تدريب الطفل وفقا للخطوات التالية :

1-  بداية يتم تدريب الطفل على الدفاع عن النفس وفقا لتطور الذاكرة في استخدام عضلات الطفل، أي أن يستخدم الطفل الحركة المناسبة لرد الفعل فعلى سبيل البداية يقوم الطفل بركل الهدف عملا على إبعاده عنه والتخلص من ضرباته.

2-  ولابد من تدريب الطفل على تلك الطريقة بشكل جيد حتى يتمكن من القيام بعمل رد الفعل المناسب مع الضرب الذي يتعرض له.

Advertisement

3-  ومن الأفضل أن يتم تدريب الطفل عن الدفاع عن نفسه في الأماكن المفتوحة أو في الهواء الطلق فهو من الأمور التي تزيد من تحدي الأطفال.

4-  من الممكن أن يتم إضافة ألعاب في فنون القتال التي يفضلها الطفل وبالتالي سيكون الأمر مسلي بالنسبة لهم.

5-  ولابد على الأهل من معرفة أن الدفاع عن النفس من الأمور الطبيعية وعلى الطفل أن يقوم بالدفاع عن نفسه وبالتالي التخلص من الكثير من المشاكل النفسية وعلى الأهل مراعاة ذلك الأمر من خلال الخطوات التالية :

1- جعل الأطفال يدركون مدى قوتهم.
2-  لابد من جعل الطفل أكثر قدرة على مواجهة جميع المواقف التي يتعرضون لها.
3-  مد الطفل بالمزيد من المعلومات التي تفيدهم في طلب المساعدة

نصائح توجهها الأم لتدريب الطفل :
على الرغم من فاعلية الخطوات السابقة إلا أنه يبقى للأم دور كبير في تعويد الطفل على الدفاع عن نفسه من خلال نصائح الأم الدائمة عند الخروج إلى المدرسة أو التمرين، فعلى الطفل أن لا يكون عدواني وأن يتعامل مع الأصدقاء بطريقة جيدة ومن الممكن اتباع الخطوات التالية أيضا في توجيه النصائح للطفل :

1-  أن يتعامل الطفل مع الآخرين في أي مكان بدون أن يفقد احترامه لنفسه.
2-  الدفاع عن النفس ليس ضرب فقط ولكن بالكلام.
3-  عدم الاستجابة إلى ما يقدم عليه الأطفال الأخرون من استفزاز.
4-  أن يتجنب الأماكن التي يتم الاعتداء بها على الأطفال في المدرسة مثل الممرات الخالية أو بالقرب من الحمامات أو يجالس أصدقاء السوء.

في حالة عدم وجود جدوى من التدريبات والنصائح التي تعطيها لطفلك على الأم التدخل السريع لتنقذ الطفل، فعلى الرغم من أن ذلك الأمر سوف يتسبب في حرج للطفل إلا أنه سوف ينقذه من الكثير من المشاكل النفسية التي من الوارد أن يتعرض لها في المستقبل في حالة أن تعرض الطفل للكثير من الاعتداءات سواء لفظية أو بالضرب فجميع الأمور سوف تؤدى إلى التأثير السلبي على نفسية الطفل.

Source: almrsal.com

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق