ملخص كتاب غير تفكيرك غير حياتك

0

ملخص كتاب غير تفكيرك غير حياتك للمؤلف بريان تراسي

إذا تعلَّمْتَ أن تُروِّض تفكيرك؛ لكي يكون أكثر إيجابية، وتنقية من الأفكار السلبية قدر المستطاع، فإنك قد بدأت في أولى خطوات تغيير السلوك الذي ينبغي أن يتغير، فيقول بريان تراسي: إنك تستطيع أن تكتسب عادات سلوكية جيدة خلال 21 يومًا، إذا فكرت وتحدثت وتصرفت كما تُمليه عليك العادة الجديدة، التي ترغب في اكتسابها، هذا التصور يتحول تدريجيًا إلى حقيقة واقعية. وهذا ما يوضحه بريان تراسي في كتاب غير تفكيرك غير حياتك.

مقتطفات من كتاب غير تفكيرك غير حياتك للمؤلف بريان تراسي:

ما من شيء على وجه البسيطة إلا ويمكنك أن تملكه  بمجرد أن تؤمن بحقيقة أنك تستطيع ذلك.

الحقيقة الخاصة بك :-

انك شخص جيد من كل الوجوه . تستحق حياة رائعة، مفعمة بالنجاح والسعادة والبهجة والحماس. ومن حقك أن تحظى بعلاقات إنسانية سعيدة ؛وبصحة ممتازة: وبعمل ذو شأن: واستقلال مالي. تلك حقوق لك بالفطرة . هذا ما ينبغي أن تنطوي علية حياتك .لقد خلقك الله لتنجح ولتسعي وخلقك لتحظي بدرجات سامية من تقدير الذات واحترامها ومن الكبرياء الشخصي . كما انك شخص نادر المثال ؛ فلم يكن هناك أبدا أي شخص مطابق لك تماماً علي مر تاريخ الإنسانية على هذه الأرض.

فأنت لديك من المواهب والقدرات غير المستغلة ما يدهش العقول ؛ وتحيط بك وفرة وافرة من الفرص تستطيع انتهازها من اجل تحقيق أحلامك . وما من حدود حقيقة تقف أمام ما يمكن أن تكونه أو تحققه أو تمتلكه؛ إلا الحدود التي تضعها أنت أمام نفسك من خلال طريقة تفكيرك الخاصة .

اجعل الحلم حقيقة :-

غالبا كان رد فعلك تجاه الفقرة السابقة:

أولا : أعجبك ما ورد فيها وتمنيت ان يكون حقيقياً بالنسبة لك

ثانياً: ساورتك الشكوك والمخاوف لتذكرك الأسباب التي قد تجعل الأحلام والأهداف غير ممكنة لك .هنا نذكر لك مجموعة مبادئ وقوانين يرجع لها فضل كل نجاح باهر وإنجازات عظيمة على مر العصور

1) المبدأ العظيم :

” ما يجرى خارجك ما هو إلا انعكاس لما يجري بداخلك”

2) الأفكار لها تأثير بالغ:

يحتوي عقلك على طاقة فائقة ويمكن لأفكارك ان تحمل إليك السعادة أو الحزن ؛ وأن تجعلك يقظاً ومنتبهاً او مشوش الانتباه ومحبطاً ؛ وأن تجعلك محبوباً من الآخرين او مرفوضاً ؛ تشعر بالثقة أو غير آمن ؛ إيجابياً أو سلبياً ؛ ويمكن لأفكارك ان تجعلك ناجحاً او فاشلاً، ثريا او تعاني الفقر ؛محترماً من الآخرين أو متجاهلا يمكن لأفكارك وما تستدعيه من أفعال أن تشكل حياتك بكاملها ؛ وأفضل ما في الأمر كله أنها تحت سيطرتك تماماً

3) الأفكار  المشاعر  والرغبات:

إن حياتك في مجملها هى ثمرة التداخل والتفاعل ما بين هذه العوامل : تستدعي أفكارك خيالات وصوراً ؛ بما يصاحبها من انفعالات . ثم تستدعي تلك الصور والانفعالات مواقف نفسية وأفعالاً. ثم ينتج عن أفعالك تداعيات ونتائج تحدد ما الذي يحدث لك .

4)التوجهات والأفعال والانفعالات:

تستدعي أفعالك الانفعالات والتوجهات اللازمة لها فطبقا لقاعدة الارتداء فإنك تتصرف بطريقة تتواءم مع الحدث عن طريق قانون التأثير المتبادل ؛ عن طريق التصرف كما لوكنت سعيداً بالفعل ؛ايجابياً وواثقاً ؛سرعان ما تبدأ فى الشعور بهذه المشاعر داخلياً . افعالك تحت سيطرتك المباشرة ؛بينما انفعالاتك ليست كذلك

اذا غيرت طريقة تفكيرك بشأن أي جانب من جوانب حياتك ؛فسوف تغير طبيعة مشاعرك وسلوك في هذا الجانب .

5)راجع معتقداتك :

قانون الاعتقاد :

“أنه أياً كان ما تؤمن به بإخلاص وثبات فسوف يصير حقيقة واقعة ”

انك تتصرف دائماً بالأسلوب الذي يتفق مع أعمق وأقوى معتقداتك ؛ سواء كانت صحيحة أو خاطئة . جميع هذه المعتقدات مكتسبة بالتعلم .ففي الماضي ؛لم تكن لديك هذه المعتقدات .بدرجة كبيرة تقوم معتقداتك بتشكيل واقعك ؛تستطيع أن تحوز على معتقدات معززة لحياتك تجعلك سعيداً ومتفائلاً ؛ او تحوز على معتقدات سلبية بشأن نفسك إمكاناتك وهى اكثر ضرراً وهي تعوقك عن التقدم .وأغلبها لا اساس له من الصحة ؛ وما هى الا ثمرة لمعلومات تلقيتها بلا مساءلة أو نظر ؛ منذ الطفولة المبكرة فى أغلب الأحوال ؛ حتى لو كانت غير صحيحة بالمرة : فإذا صدقت وسلمت بأنك محدود القدرة في بعض المناحي وأخذت تدافع عن أوجه قصورك وتبررها ؛ لا شك أنها ستتحول إلي حقائق مؤكدة

اما ان صدقت انك تتمتع بصحة رائعة وتحظى بالسعادة وتجنى المال الوفير سيصير هذا واقعك

6) انت مغناطيس حي :

ينص قانون الجاذبية على انك ” مغناطيس حي ” وأنك تجذب حتماً إلى حياتك من لأشخاص ؛ والافكار ؛ والفرص ؛ والظروف ؛ كل ما يتناغم مع أفكارك الغالبة عليك . فحين تفكر فى أفكار إيجابية ؛ متفائلة فإنك تخلق مجالا حيوياً من المغناطيسية .

7)المقياس الوحيد الحقيقى :-

قال الفيلسوف الإنجليزى “برتراند راسل “

” إن أفضل دليل على إمكانية القيام بأمر ما هو أن هناك آخرين قد قاموا به فعلاً”

وبعبارة أخري، فإن السؤال الوحيد الذى تحتاج لطرحة فيما يخص أية فكرة هو

“هل تؤتى ثماره ؟” وهل ستجلب ما ترغبه من نتائج؟

8) انتق أفكارك :

الناجحون هم أولئك الأشخاص الذين يفكرون تفكيراً أكثر فعالية من غير الناجحين .

إذا تعلمت أن تفكر وتتصرف مثل الأشخاص الآخرين المتمتعين بالنجاح والسعادة، سرعان ما ستحظى بنفس النوع من الحياة التي يحظون بها.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد