الصحة

هل تؤدي الفواكه إلى منع خسارة الوزن؟

Advertisement

هل تؤدي الفواكه إلى منع خسارة الوزن؟

إذا كنت بصدد اتباع حمية تساعد على خسارة الوزن ، من المهم أن تحرص على اختيار أنواع الأطعمة التي ستتناولها بحرص. من المهم دائمًا امتلاك المعلومات الغذائية الأساسية عن أنواع الأطعمة المختلفة، حتى تضيف المفيد منها إلى حميتك وتتجنب غيرها. ومن المهم هنا أن تعرف أن بعض الفواكه تساعد على خسارة الوزن، في حين أن بعضها الآخر يصعب العملية كثيرًا.

الفواكه جزء مهم من أي حمية متنوعة ومتوازنة. فهي توفر الفيتامينات والعناصر الغذائية الدقيقة التي تعتبر أساسية للصحة. ولكن الإفراط في تناول بعض أنواع الفاكهة قد يكون فكرة سيئة.

كيف تمنع الفواكه خسارة الوزن

العنب

العنب

العنب من الفواكه الغنية بالسكر والمعادن. وهو يمتلك أيضًا خصائص تساعد على العناية بصحة العظام ومكافحة أمراض كألزهايمر وسرطان القولون.

يرجع ذلك إلى احتوائه على كيميائيات نباتية، تانينات، مع خصائص قوية مضادة للأكسدة، كما هو مذكور في تقرير منشور في Molecular Neurobiology.

Advertisement

ولكن، إدراجه في الحمية لن يساعدك على خسارة الوزن. بالعكس، حسب نوع العنب المحصود في كل موسم، قد يؤدي تناوله في الواقع إلى زيادة الوزن. لذلك، إذا كان هدفك فقدان الوزن، فمن الأفضل تجنب العنب أو استهلاكه بكميات محدودة جدًا.

الأفوكادو

أفوكادو

فاكهة لذيذة ومشبعة جدًا. يمكن إضافتها إلى العديد من الأطباق المختلفة، ويُنصح بها بشدة للأفراد الذين يعانون من الاضطرابات أو المشكلات الأيضية. تشير الدراسات إلى أن استهلاك نصف حبة أفوكادو توفر كمية عالية جدًا من السعرات الحرارية والدهون للجسم.

لا يوجد أدلة حاسمة تدعم تأثير اللأفوكادو فيما يتعلق بزيادة الوزن. ولكن، بسبب احتوائه على كمية دهون كبيرة، من الأفضل تناوله بجرعات صغيرة.

جوز الهند

هذه الفاكهة تحتوي أيضًا على كميات كبيرة من السعرات الحرارية والسكريات. زيت أو حليب جوز الهند يحتوي على نفس كمية الدهون المشبعة كقطعة لحم.

إضافة جوز الهند إلى النظام الغذائي يمكن أن يوفر العديد من الفوائد لصحة القلب والأوعية الدموية، وذلك وفقًا لدراسة منشورة في Nutrition Reviews.

وبرغم أن بعض الخبراء يشيرون إلى أن لهذه الفاكهة فوائد تدعم جهود فقدان الوزن، إلا أنه من الضروري تنظيم استهلاكها.

الموز

الموز الناضج غني بالحديد، البوتاسيوم والفركتوز. وقد أُثبت أن استهلاك الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الفركتوز بانتظام يمكن أن يؤثر على عملية الأيض.

وتزعم دراسة منشورة في عام 2019 أن هذا العنصر الغذائي يرتبط بزيادة خطر الإصابة بمتلازمة الأيض. ولكن، تناول حبة موز واحدة في اليوم لن يؤدي إلى تأثيرات جانبية سلبية.

المانجو

مانجو

تناول المانجو منصوح به، وذلك لأنه يساعد على الحفلظ على صحة العظام والجهاز الهضمي. وهو مفيد أيضًا في مكافحة أمراض كالربو، السكري، السرطان ومشكلات القلب.

هذه الفاكهة تحتوي على كميات كبيرة من السكر والعناصر الغذائية. بجانب ذلك، المانجو خالٍ من الدهون والكوليسترول، ولكن هذا لا يعني أنه خيار جيد لفقدان الوزن.

لذلك، إذا كنت ترغب في خسارة الوزن، تجنب المانجو أو تناوله بكميات قليلة. أيضًا، إذا أفرطت في تناوله، قد يؤثر بشكل سلبي على مستويات الجلوكوز في دمك.

خاتمة

زيادة الوزن والسمنة مشكلات عالمية منتشرة. فحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية التي صدرت في 2016، أكثر من 1.9 مليار من البالغين حول العالم مصابون بزيادة الوزن، ومن هؤلاء، نحو 650 مليون يعانون من السمنة.

زيادة الوزن لا يؤثر على المظهر فحسب، بل هو مشكلة تؤثر على صحة جميع أجهزة الجسم، لذلك يرغب الكثيرون في خسارة الوزن. وللقيام بذلك، من الضروري اختيار أنواع الأطعمة التي يتم استهلاكها بحرص شديد.

Source: Lakalafya.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى