العمل

كيف تتعامل مع رئيسك السيء في العمل

Advertisement

وقد قمت بالتوسع في الموضوع ومناقشته من زوايا عديدة،وأعدت تقسيم الكتاب إلى ستة فصول، ووضعت في كل فصل خمسة مقالات من النوع السهل الممتنع والمفيد،بحيث لا يزيد كل مقال عن أربع صفحات على الأكثر حتى لا يمل القارئ، وبدأت فيه الفصل الأول بمناقشة حول الموظف الجديد وهو حجر الزاوية في الموضوع،فأعطيته بعض النصائح لنجاحه في العمل وعادات تساعده على النجاح،ثم نقلته نقلة نوعية بإتجاه تجنب بعض الأخطاء التي قد تضيع وقته،وأخيراً أهديته خطة للنجاح الشخصي.

والفصل الثاني خصصته للمدير وبه نصائح مدهشة للمدير الجديد ونصائح إدارية من أجل إدارة فعالة،ثم عرجت به إلى قواعد مهمة لتحفيز الموظفين من أجل زيادة إنتاجيتهم،وأخيراً عرضت بعض القصص الإدارية الممتعة وختمت الفصل بموضوع عن تقوية العلاقات والمبادئ الأساسية لها.

وفي الفصل الثالث إنتقلت للتحدث عن بيئة العمل ،فتحدثت عن إرساء ثقافة التحفيز وثقافة القيادة في العمل،وكذا إرساء قواعد الإحترام في العمل، وكلها قواعد من شأنها الدفع ببيئة العمل لتصبح بيئة صحية ومثالية تساند الموظفين وتساعد في الدفع بإتجاه زيادة إنتاجية الموظفين إلى أقصاها.كما دعمت هذا الفصل بإضافة مقال عن 50 قاعدة جديدة في العمل وختمته بمقال عن معالجة الاخطاء بفن وإحترافية.

أما الفصل الرابع فخصصته للموضوع الرئيسي وهو عنوان الكتاب (كيف تتعامل مع رئيسك السيء في العمل)،وتحدثت فيه أساليب وإستراتيجيات لمواجه مديرك السيء ومديرك المتنمر في العمل،ثم طرحت عشرين مشكلة من مشاكل الموظفين التي راسلوني بها والحلول المقترحة لها.

Advertisement

وفي الفصل الخامس ناقشت مواضيع حيوية وعملية مفيدة جداً للموظفين،منها عشر إستراتيجيات نجاح رائعة ومعجزة الإنضباط الذاتي،وكذلك 17 طريقة مدهشة لزيادة إنتاجية الموظف في العمل،و22 طريقة لكي تصبح ملهماً في العمل ،وأخيراً وضعت لك 60 نصيحة لحياة عظيمة بشكل مذهل.

أما الفصل السادس والأخير فخصصته لفلسفات النجاح في العمل والحياة،وتحدثت فيه عن فلسفة أحد الناجحين الرائعين وهو ستيف جوبز مؤسس شركة أبل للكمبيوتر،ثم تكلمت عن بعض الفلسفات التي تعلمتها من قراءاتي العديدة لكتب التنمية البشرية،وما دمنا نتحدث عن فلسفات النجاح فلابد أن نأخذ رأي د.إبراهيم الفقي -رحمه الله- وهو واحد من القامات العالية في هذا المجال،وبالتالي فقد عرضت تلخيصاً مهماً لواحد من اهم كتبه وهو كتاب (أسرار القوة الذاتية)،ثم تكلمت عن قوائم النجاح وختمت بكيف تنشئ شركتك ببساطة.

Source: Annajah.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق