كتب

ملخص كتاب حرق الدهون في 30 يوماً

حرق الدهون في 30 يوماً

Advertisement

ملخص كتاب حرق الدهون في 30 يوماً للدكتور باتريك هولفورد

مشكلة زيادة الوزن و حرق الدهون !! هل تحاول دائما اتباع نظام غذائي؟ هل قللت من كمية الدهون التي كنت تتناولها من قبل لكنك لا تزال تشعر بأن وزنك في زيادة مستمرة؟

إذا كنت ممن يعانون من زيادة في الوزن، فمن المرجح أن يكون جسمك قد اعتاد على تحويل الطعام إلى دهون بدلاً من تحويله إلى طاقة. فالنظام الغذائي المتبع هذه الأيام وما ينتج عن أسلوب الحياة الحديثة، والذي تقل فيه الحركة إلى حد كبير، لا يساعد على حرق الدهون الزائدة عن حاجة الجسم.

في هذا الكتاب نجح “باتريك هولفورد” في التوصل إلى طريقة مبتكرة لحل هذه المشكلة. فقد عرض لنا كيفية إعادة برمجة الجسم ليحرق الدهون الزائدة به ويحد من زيادة الوزن.

بعد اتباع ما جاء في هذا الكتاب لن تكون مضطر لحساب السعرات، كما أنك سوف تكف عن البحث المستمر عن نظم غذائية تساعدك فى تقليل نسبة الدهون في الجسم والتخلص من الوزن الزائد.

 نبذه عن مؤلف كتاب حرق الدهون في 30 يوماً:

باتريك هولفورد من أشهر إخصائيين التغذية في بريطانيا. كما أنه يعد من الرواد الذين تناولوا موضوع التغذية الصحية في العديد من مؤلفاتهم. وفي عام 1984، قام بتأسيس معهد خيري لتوعية المواطنين بأسس التغذية السليمة وفوائد اتباع النظم الغذائية المناسبة. وقد أصبح هذا المعهد الآن أكبر مدرسة تدريبية تضم أهم مستشاري التغذية وأشهرهم في بريطانيا. كذلك تعد مؤلفاته التي ركزت على أسس التغذية السليمة وأهمية اتباعها الأكثر مبيعًا على مستوى العالم.

Advertisement

نظام حرق الدهون وتحسين الصحة:

إن النظام الغذائي الخاص بحرق الدهون لا يختص فقط بإنقاص الوزن، وإنما ثبت أن اتباع مبادئ النظام الغذائي الذي يقدمه د/ باتريك هولفورد يساعد على:

  • زيادة الطاقة.
  • استقرار وتحسن الحالة النفسية.
  • زيادة القدرة على تحمل الإجهاد والتوتر العصبي.
  • تعزيز يقظة الذهن والتركيز.
  • تقليل أخطار التعرض لأمراض القلب.
  • تقليل أخطار التعرض لمرض السكر.
  • حرق الدهون.

حرق الدهون:

وضح د/ باتريك هولفورد فى كتابه أن السبيل الأمثل للسيطرة على الوزن وحرق الدهون هو الحفاظ على مستوي الجلوكوز فى الدم معتدلاً فالجلوكوز الزائد يتحول إلى دهون. أما نقص الجلوكوز يؤدي إلي الشعور بالكسل. ويتأثر توازن الجلوكوز في الدم بالعديد من العوامل منها:

  • مقدار ما يحصل عليه الجسم من سكر وكربوهيدرات.
  • الضغط العصبي والمنبهات.
  • الجمع بين الأطعمة.
  • كمية ونوع الدهون التي يتم تناولها.
  • الألياف الموجودة في الطعام.
  • الفيتامينات والمعادن.
  • اختلال توازن الهرمونات.
  • التمارين الرياضية.

المبادئ الاساسية للنظام الغذائي الخاص بحرق الدهون الذي وضعه د/ باتريك هولفورد:

  • تناول كمية طعام أقل، ولكن ليس لدرجة الشعور بالجوع.
  • تناول الكمية المناسبة من الاغذية الغنية بالكربوهيدرات بطيئة الهضم والبروتين لتحقيق توازن أفضل لمستوي السكر في الدم.
  • تناول الاطعمة الغنية بالألياف والتي تساعد على استقرار مستوي السكر في الدم، وتقلل من الشعور بالجوع.
  • التقليل من الضغط وتناول المنبهات كالشاي والقهوة والشوكولاتة، والامتناع عن السجائر والكحول.
  • التقليل من كمية الدهون التي يتم تناولها، ولكن الأهم من ذلك التوقف عن تناول الدهون المشبعة الموجودة في اللحوم ومنتجات الألبان.
  • القيام بزيادة النسبة التي يحصل عليها الجسم من الفيتامينات والمعادن عن طريق النظام الغذائي والمكملات الغذائية.
  • يجب تناول على الأقل لتر من الماء كل يوم.
  • يجب أن تكون أكثر نشاطاً، وأن تقوم بممارسة التمارين الرياضية.
  • تناول وجبات الإفطار والغذاء والعشاء التي يوصي بها نظام حرق الدهون بجانب قطعتين من الفاكهة الطازجة كوجبتين خفيفة.
  • اتباع برنامج المكملات الغذائية الخاص بنظام حرق الدهون كل يوم.
  • القيام بالتمارين الخاصة بحرق الدهون بصورة منتظمة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق