الأمومة والطفولة

بدائل صفع وضرب الطفل (2)

Advertisement

اقرأ أيضاً: بدائل صفع وضرب الطفل (1)

عاقب الطفل بالحجز واستبعاده لفترة قصيرة

إنها أداة مفيدة وفعالة؛ تتمثل القاعدة الجيدة في هذه الحالة بحجز الطفل دقيقة لكل سنة من عمره؛ ويجب أن يبقى الطفل صامتاً في زاوية أو على كرسي، مع عدم التفاعل مع الطفل وهو في الحجز لأن ذلك يعتبر جزءاً كبيراً من العقوبة. عندما تنتهي العقوبة ربما يكون هناك اعتذار من الطفل؛ هذا كل شيء ويتم تنبيه الطفل: لا تقم بعمل ذلك مرة أخرى.

امنح نفسك الوقت الكافي لتهدأ

إذا كنت على وشك الانفجار غضباً تجنّب ذلك؛ وأوكل الأمر إلى شخص آخر بالغ، وتكلم مع صديق واستعن به, ويمكن العدّ حتى العشرة، أو الاستحمام؛ حيث سيساعدك أخذ الوقت الكافي حتى تهدأ في معرفة ما يجب فعله في المرة التالية؛ إذ يمكن أن يساهم حس الفكاهة في إزالة التوتر أيضاً.

تحويل انتباه الطفل بعبارة “انظر إلى هناك”

يعتبر تحويل انتباه الطفل من الطرق الجيدة لضبط سلوك طفل السيء؛ من الممكن أن يرغب الطفل بالحصول على لعبة يملكها شخص آخر؟ يمكن أن نحوّل انتباهه إلى لعبة أخرى بأن نقول له انظر إلى هذه اللعبة الرائعة، وفي حال كان يحاول انتزاعها أو يضرب، فقد يتطلب الأمر أخذ الطفل في نزهة إلى الخارج أو إلى غرفة أخرى.

ينبغي أن يكون الأهل أكثر تفهّماً وضبطاً للنفس

عندما يسيء الأطفال التصرف يكون الأمر متروك للأهل في أن يكونوا أكثر تفهماً؛ وهذا يشمل السيطرة على الرغبة في الضرب وصفع الطفل؛ يجب أن يتمتع الأهل بالهدوء واللطافة؛ يمكن أن يساعد إبقاء الطفل تحت السيطرة في تجنب المشاكل التي تتميز بالاستمرارية والتي تتطلب أحيانا صفع الطفل.

Advertisement

ينبغي التعاطف مع الطفل

بينت دراسة تم إجراؤها في ستانفورد أن معلمي المدارس الإعدادية الذين تصرفوا وفق  “عقلية تمتاز بالتعاطف” مع الطلاب المعاندين والمشاكسين أعطوا نصف العدد من حالات الفصل مقارنةً بأولئك الذين لم يكونوا متعاطفين مع الطلاب؛ وتبين أن ذلك يمكن أن ينجح في المنزل أيضاً، حيث يستطيع الأهل التحدث مع الطفل الذي يسيء التصرف بهدوء ووضوح وبشكل مفهوم.

احتضن الطفل وعانقه

دائما ًما يسيء الأطفال التصرف؛ وهذا أمر طبيعي إذ أنهم أطفال. ويقوم الآباء الجيدون بتأديبهم بسبب سلوكهم السيء، لكن لا ينبغي أن تكون طريقة الفعل والرد مع الطفل سلبية؛ ومن الأفضل استعمال طريقة التعامل هذه كوسيلة لتعزيز وتحفيز السلوك الجيد، ويبقى عناق الأطفال بالرغم من كل الأفعال والأقوال يقال، طريقة فعالّة لكي نظهر لهم بأنهم لا يزالون محبوبين.

التأكد من أن الطفل يفهم ما يقوله الأهل

عندما القيام بمعاقبة الطفل ينبغي أن يكون الأهل واضحين؛ ويجب النظر إلى عيني الطفل، وأن نكون هادئين ومتزنين؛ يجب إخبار الطفل ماذا ينبغي أن يفعل مثل أن تقول له “تناول السبانخ” وليس ما يجب أن يمتنع عن فعله مثل “لا تلعب بالسبانخ”، ويمكن أن نشرح العواقب للأطفال إذا استمروا بإساءة التصرف ويتم ذلك بسرعة وبإصرار.

التفاوض والنقاش مع الطفل

يمكن أن يساهم إظهار مرونة كافية في التفاوض مع الطفل على الانضباط والعقوبات في مساعدة الجميع خاصة الأطفال الأكبر سناً؛ كما أن إشراك الأطفال في اتخاذ القرارات سيعزّز ويدعم المحاكمة العقلية الأخلاقية لديهم. لكن هذا الأمر لن ينجح مع طفل غاضب.

Source: tababah.net

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق