خطوات للتعامل مع الطفل الخجول في المدرسة

0
خطوات للتعامل مع الطفل الخجول في المدرسة

هل تلاحظين أن طفلكِ خجول كثيراً في المدرسة ما يؤدي الى تراجع مستواه التعليمي؟ هذه المشكلة شائعة بين الاطفال وتعود الى طريقة التربية في المنزل وأسباب أخرى. لذا تابعينا في هذا الموضوع المهم حول الطفل الخجول في المدرسة.

ما هي علامات الخجل؟

– إحمرار وجه الطفل وأذناه عند الحديث معه، وعند الكلام ويبدأ التأتأة أو التلعثم.

– اللجوء الى الصمت في المواقف التي تتطلب الكلام.

– في حال لم يفهم الدرس فلن يطلب من أستاذه إعادة الشرح، ولا يجيب عن الأسئلة ولو كان يعرف إجابتها، كما يفشل في الاختبارات الشفوية بظل ابداعه في الاختبارات المكتوبة.

– البقاء لوحده وعدم اختلاطه كثيراً مع الاطفال.

4 عادات أساسية يجب تعليمها للطفل قبل دخوله الى المدرسة!

 أسباب الطفل الخجول في المدرسة

– التدليل الزائد، والتربية غير السليمة للطفل.

– قلّة الاختلاط الاجتماعي منذ الصغر.

– مشاكل نفسية أو جسدية ممكن أن يعاني منها الطفل (في حال كان يعاني من تشوه ما).

– الخوف والقلق من التنمر عليه في حال أخطأ في الاجابة عن أي سؤال في الصف.

– فقدان الثقة بنفسه.

طرق لعلاج الطفل الخجول في المدرسة

– من المهمّ والضروري أن تحاوري ابنك وتتكلمي معه بهدوء للتعرّف على السبب وراء هذه المشكلة.

– لا تقارني طفله بأولاد آخرين أو تسخري منه، بل اجعليه قوياً وزيدي من ثقته بنفسه واعطيه بعض المسؤوليات التي تساعده على ذلك.

– منذ صغره اتركي طفلك يختلط مع الناس والاطفال الآخرين، وحدّثيه عن اهمية الصداقة.

– شجّعي طفلك على المشاركة في نشاطات المدرسة والرحلات، ولا تترددي بالتواصل مع ادارة المدرسة أو المعلمة واخبارهم عن حالته لكي يشجعون (طبعاً بطريقة غير ظاهرة) على الكلام والجرأة والمشاركة في الصف.

 – في حال قمتِ بكل تلك الخطوات ولم تنجحي بإزالة الخجل من طفل، فعليكِ حتماً اللجوء الى الاختصاصي النفسيّ ليشخّص حالته ويساعده على تجاوز أي مشكلة.

Source: Ounousa.com
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد