العمل

4 إرشادات يجب إتباعها لنجاح التسويق عبر البريد الإلكتروني

Advertisement

يعدُّ التسويق الإلكتروني في أيامنا هذه عاملاً هامَّاً في زيادة عدد عملاء الشركات، وهو واحدٌ من أكثر المؤشرات التي يُقاس بها نجاح أو فشل الشركات، حيث أصبح الجزء الرئيس لجذب العملاء وبناء علاقاتٍ معهم؛ وذلك لما يميِّزه من قلَّة التكاليف والقدرة على قراءة الجمهور المستهدف.

تكمن أهميَّته بالنسبة إلى الشركة في أنَّه يساهم في استمرارية البيع في كافة الأوقات، إذ لا يرتبط البيع بمواعيد محددة، بل يمكن القيام بذلك في كافة الأوقات دون توقف؛ وهذا يعني القدرة على الوصول إلى العملاء المستهدفين في أوقات فراغهم وخلال عملهم، وعلى الوصول إلى العملاء في الأماكن البعيدة، إذ لا ينحصر ضمن منطقةٍ معينة؛ كما يمكِّننا من التعرُّف على أنماط سلوك المشترين، والذي يُساعد في تجهيز ملفٍ مُحددٍ من المنتجات والخدمات لكلِّ مجموعةٍ من العملاء، وزيادة مُعدَّلات الشراء.

يعمل المسوِّق الإلكتروني على إيصال رسالةٍ ذات محتوىً فعَّال، وذلك لكي تساعده في جذب أكبر عددٍ من العملاء، ولهذا النوع من التسويق أهميةٌ وفوائدُ كثيرةٌ.

سنتحدَّث في هذا المقال، عن أهمِّ الإرشادات التي يجب اتباعها لضمان نجاح عملية التسويق:

1- المحتوى الفعَّال:

اكتشف أصحاب الشركات أنَّه بإمكانهم التواصل مع الجمهور مباشرةً والترويج لمنتجاتهم دون الاستعانة بالمُعلِنين. فمثلاً: بدلاً من التسويق مباشرةً لمنتجاتك، قدِّم محتوىً ذا صلةٍ إلى العملاء عامة، والمحتملين منهم خاصة، وذلك لمساعدتهم في حلِّ مشكلاتهم، عن طريق لفتِ انتباهِ الجمهور من خلال إنشاء استراتيجيةٍ تساهم في توجيه نظر المستخدمين إليك؛ إذ يجب أن يكون المحتوى الذي تقدِّمه مفيداً وسهل الفهم، وأن تستخدم مصطلحاتٍ تتناسب مع مستواهم العلمي؛ وبذلك يجري تحويل هؤلاء إلى عملاء لديك، ممَّا يساهم بدوره في زيادة المبيعات وتحقيق أرباحٍ للشركة.

Advertisement

يعدُّ المحتوى الفعَّال من أقوى وسائل التسويق حالياً، والتي تعتمدها الآن كلُّ الشركات الناجحة، إذ تكمن أهميَّته في عدَّة نقاطٍ هامَّة، نذكر منها:

  • يساعدك في بناء العلاقات، وكسب ولاء وثقة العملاء، وجذب عملاء محتملين.
  • إذا كان المحتوى مناسباً، فهي فرصةٌ لإبقاء المستخدمين أكبر فترةٍ في الموقع، وبالتالي وصول المحتوى إلى أكبر عددٍ من الزوار.
  • يعزِّز موقعك كخبيرٍ في السوق مجال عملك، ويبني سمعةً طيبة لعلامتك التجارية.
  • يرفع ترتيب الموقع على محرِّكات البحث.

2- المرفقات المناسبة:

قد تلجأ العديد من الشركات المقدِّمة لخدمات البريد الالكتروني بمنع تحميل الصور المرفقة بشكلٍ تلقائي؛ لذا يجب على المتلقِّي الضغطَ مرةً أخرى لاستعراضها.

لنفترض أنَّ البريد يتضمَّن عشر رسائل، وأنَّ كلَّ رسالةٍ مرفقٌ فيها صورة؛ يعني هذا أنَّ الأمر يتطلَّب من المستخدم النقر 20 مرةً بدلاً من أن ينقر 10 مرات، وقد ينقر بعض المستخدمين نقرةً واحدةً لتحديد جميع الرسائل وحذفها؛ لذا تجنَّب إرفاق ملفاتٍ كبيرة الحجم في رسالتك؛ وذلك لأنَّها قد تبطِّئ جهاز المستخدم عند تحميلها.

3- جدولة الإرسال:

يعدُّ إرسال رسائل البريد الإلكتروني للأشخاص الذين لم يوافقوا على الاشتراك في نشرتك الإخبارية نوعاً من أنواع البريد الإلكتروني غير المرغوب به (سبام)، وعادةً ما يؤثِّر سلباً على سمعتك؛ لذلك لابدَّ من الحرص على أن يكون الإرسال للأشخاص الذين قد وافقوا سلفاً على الاشتراك في قائمتك البريدية. أيضاً، تزيد كثرة الرسائل البريدية (النشرات البريدية) من صعوبة استعراضها كلها؛ لذا عليك وضع استراتيجيةٍ لجدولة إرسال هذه النشرات، وذلك عن طريق تحديد 3 أو 4 مراتٍ شهرياً يجري فيها إرسال مثل هذه النشرات، كيلا يشعر العملاء بالملل ويغادرون قائمتك البريدية.

4- التغذية الراجعة:

تعدُّ التغذية الراجعة من الأمور الهامَّة والضرورية جداً في عمل واستمرارية الشركات والمؤسسات وغيرها من الهياكل التنظيمية؛ وذلك لأنَّها المصدر الرئيس لتقييم الأخطاء وتصحيحها، ومعرفة من تجاهل الرسالة ولم يطلع على محتواها لأيِّ سببٍ كان، لأنَّ تحليل هذه البيانات بعد كلِّ نشرةٍ بريديةٍ مرسلةٍ يضمن لك السير في مسارٍ صحيحٍ لتزويدك بمعلوماتٍ أساسيةٍ عن جمهورك، وعن مدى تفاعلهم مع نشرتك. وتكمن أهمية التغذية الراجعة في:

  • تطوير أداء الموظفين.
  • عدم تكرار الأخطاء السابقة والتعلُّم منها.
  • تطوير علاقة الموظفين بمرؤوسيهم.
  • بناء ثقة الفرد بنفسه وتعزيز السلوك الإيجابي عنده.

نصائح لإنشاء قائمة بريد إلكتروني تساهم في زيادة أرباحك:

  • أضِف نافذةً منبثقةً تحتوي على رابطٍ مباشرٍ للتسجيل في قائمة بريدك الإلكتروني مع رسالةٍ جذابة.
  • قدِّم حوافز لزوار موقعك الاإكتروني للتسجيل مثل: كوبون خصمٍ على منتجاتك، أو تحميل كتبٍ مجانية.
  • أعلِن عن مسابقاتٍ مع ضرورة التسجيل في القائمة البريدية الخاصة بك.
  • أطلِق حملاتٍ إعلانيةً مدفوعةً تستهدف التسجيل في قائمة بريدك الإلكتروني الخاصة.
  • شجِّع المشتركين على مشاركة رسائلك مع أصدقائهم.

أهداف التسويق الالكتروني:

  • زيادة مبيعاتك.
  • انتشار الشركة وتقديمها للسوق ضمن أكبر الشركات في مجالك، مع الحفاظ على ميزانية الشركة.
  • وصول منتجاتك إلى العملاء بشكلٍ أسرع، وإمكانية تواصل عملائك معك في أيِّ وقت.
  • ضمان استرداد أموالك التي تستثمرها في الأنشطة التسويقية وأكثر.
  • عرض منتجاتك وخدماتك بشكلٍ مختلفٍ عن المنافسين.

بالتأكيد، هناك الكثير من الإرشادات لنجاح التسويق عبر البريد الإلكتروني، ومع التقدُّم السريع الحاصل في ثورة الاتصالات والمعلومات، نجد أنَّ هذه الأدوات تتطور بشكلٍ كبير، بحيث تساعد في بناء خططٍ تسويقيةٍ قويةٍ ودقيقة؛ لهذا من الضروري على من يعمل في هذا المجال أن يتابع يومياً كلَّ جديدٍ في هذا المجال المتجدِّد كلَّ يوم، بل كلَّ لحظة.

المصادر:

  • أهمية التسويق الإلكتروني
  • التسويق الالكتروني من الالف الى الياء
  • ما معنى التغذية الراجعة
Source: Annajah.net

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى